باجينو يخطف الفوز بسباق آيوا الأول

تمكن سائق فريق بينسيكي سيمون باجينو من خطف الفوز بالسباق الأول لجولة آيوا، خامس جولات سلسلة إندي كار لموسم 2020 بعد انطلاقه من المركز الأخير.

وعبر باجينو خط النهاية أمام متصدر الترتيب العام للبطولة سكوت ديكسون بفارق 4 أعشار من الثانية فقط، محرزاً فوزه الأول في السلسلة لهذا الموسم.

وعانى الفرنسي من مشكلة في السيارة بسبب خلل في ضغط الوقود للمحرك، لكنه تمكن في السباق من التقدم والتعويض وإحراز الفوز، وهذه هي المرة الأولى التي يفوز فيها سائق منطلق من المركز الأخير منذ عام 2017، وبعد فوز سيباستيان بورديه في جولة سانت بطرسبورغ.

> كونور دالي ينطلق أولاً في سباق آيوا الأول ونيوغاردن يضمن السباق الثاني

وقال باجينو: “السباق لم يكن سهلاً، لكنني استمتعت كثيراً، والفريق قام بعمل مذهل تمت ترجمته إلى فوز رائع، وعلينا عدم الاستسلام مهما كانت الظروف”.

وتابع: “لا أستطيع تصديق ما حدث، وعلي مشاهدة السباق مجدداً لأرى كيف تقدمت كل هذه المراكز، وعلي القول أن اللفات الـ 50 الأخيرة لم تكن سهلة على الإطلاق”.

وبهذا الفوز، كسر فريق بينسيكي احتكار فريق تشيب غاناسي على البطولة، حيث أحرز ثنائي الأخير سكوت ديكسون وفيلكس روزنكفيست الفوز في السباقات الأربعة الأولى لهذا الموسم.

وكان المركز الثالث على منصة التتويج من نصيب ستئق فريق ماكلارين المبتدئ أوليفر آسكو، بينما كان المركز الرابع من نصيب زميله في الفريق باتو آوارد، أما المركز الخامس انتهى لصالح حامل اللقب جوزيف نيوغاردن.

وبعد انطلاق السباق، وعند الوصول إلى اللفة العاشرة، تمكن باجينو من الوصول إلى المركز 15، وعدم وجود أعلام تحذير مستمرة خلال السباق الذي امتد لـ 250 لفة ساعد الفرنسي كثيراً على التقدم بدون مشاكل.

وعند اللفة 144، ظهرت أعلام التحذير، وهذا دفع باجينو للدخول لإجراء وقفة الصيانة الأخيرة، حصل بعدها على إطارات جديدة وبدأ بمطاردة آوارد وتجاوزه في اللفة 178 متقدماً إلى المركز الأول، ولم يلتفت إلى الوراء حتى ظهور العلم الشطرنجي.

أخبار ذات صلة