باستيانيني يفوز بسباق جائزة قطر الكبرى الدراماتيكي

أحرز دراج فريق غريسيني رايسنغ إينيا باستيانيني الفوز بسباق جائزة قطر الكبرى، الجولة الأولى من موسم 2022 لبطولة العالم للدراجات النارية “موتو جي بي”، والتي انطلقت أحداثها تحت الأضواء الكاشفة لحلبة لوسيل الدولية في الدوحة.

بعد انطفاء الأضواء الحمراء، انطلق دراج هوندا مارك ماركيز بشكلٍ صاروخي من المركز الثالث وتصدر السباق، ليتراجع خورخي مارتن للمركز الثامن بعد انطلاقة متلكئة.

خطف زميل ماركيز في الفريق بول إسبارغارو صدارة السباق في المنعطفات التالية يتبعه ماركيز في المركز الثاني، براد بيندر في المركز الثالث وإينيا باستيانيني في المركز الرابع.

تراجع باستيانيني للمركز الخامس عقب تقدم جاك ميلر للمركز الرابع على متن دوكاتي، وفي تلك المرحلة كان ماركيز يُحاول اللحاق بإسبارغارو متصدر السباق لكن الأخير كان يُغلق كل الأبواب خلف زميله.

في اللفة الثالثة كان الترتيب كالتالي، إسبارغارو في الصدارة يتبعه ماركيز في المركز الثاني، بيندر في المركز الثالث، ميلر في المركز الرابع، باستيانيني في المركز الخامس، أليكس إسبارغارو في المركز السادس، مارتن في المركز السابع، فابيو كوارتارارو في المركز الثامن، أليكس رينز في المركز التاسع وفرانشيسكو بانايا في المركز العاشر.

تقدم بيندر للمركز الثاني في اللفة الخامسة، يتبعه ماركيز في المركز الثالث بعد خروجه بشكلٍ واسع من خط التسابق، جوان مير رابعاً وباستيانيني في المركز الخامس.

تراجع ماركيز للمركز الرابع في اللفة السابعة، ليتقدم باستيانيني للمركز الثالث، وفي تلك اللفة كان بول إسبارغارو يُحلق في الصدارة بفارق نصف ثانية عن بيندر.

تعرض ماركز بيزيكي إلى حادث في المنعطف 15، حيث علقت دراجته في المنطقة الحصوية، وتم إشهار الأعلام الصفراء في كل مقاطع المسار.

وسع إسبارغارو الصدارة إلى 7 أعشار من الثانية في اللفة 8 من أصل 22 لفة، انسحب بعدها جاك ميلر من السباق بسبب مشكلة تقنية في دراجته.

استمر مسلسل الانسحابات ليشمل دراج أل سي آر أليكس إسبارغارو، والذي انزلق عن دراجته في المنعطف الأول، لكنه ولحسن الحظ سار مبتعداً بدون إصابات، تبعه حادث لميغيل أوليفيرا في المنعطف ذاته.

في اللفة  12 انزلق بانايا عن دراجته في المنعطف الأول، ولسوء حظ الأخير كان إلى جانب بانايا ليخرج الثنائي من السباق.

تمكن إسبارغارو من توسيع صدارته إلى 1:1 ثانية عن توقيت باستيانيني صاحب المركز الثاني، يتبعه بيندر في المركز الثالث ومارتن في المركز الرابع.

مع تبقي 6 لفات على النهاية، بدأ أليكس إسبارغارو من الاقتراب من ماركيز وتجاوزه للمركز الرابع، وبدأ باللحاق بصاحب المركز الثالث براد بيندر، رغم الفارق الكبير الذي بلغ 1.4 ث.

تصدر باستيانيني السباق مع تبقي 4 لفات على النهاية، وبعد محاولة بول إسبارغارو استعادة الصدارة خرج بشكلٍ واسع عن خط التسابق وخسر المركز الثاني لصالح بيندر.

في اللفة الأخيرة عبر باستيانيني خط النهاية محققاً فوزه الأول في الفئة الأولى، والفوز الأول لفريق غريسيني رايسنغ، يتبعه بيندر في المركز الثاني، بول إسبارغارو في المركز الثالث.

المركز الرابع كان من نصيب أليكس إسبارغارو، متقدماً على ماركيز في المركز الخامس، جوان مير في المركز السادس، أليكس رينز في المركز السابع، جوهان زاركو في المركز الثامن، فابيو كوارتارارو في المركز التاسع وتاكاكي ناكاغامي في المركز العاشر.

أخبار ذات صلة