برادلي سميث الأسرع في تجارب لومان الأولى

تصدر دراج فريق أبريليا رايسنغ برادلي سميث حصة التجارب الأولى لسباق جائزة فرنسا الكبرى، الجولة التاسعة من موسم 2020 لبطولة العالم للدراجات النارية “موتو جي بي”.

وسجل سميث في المراحل الأخيرة من الحصة زمناً بلغ 1:43.804 دقيقة على حلبة مبتلة، والتي لم تشهد أية حوادث رغم ذلك، بينما شهدت حصة التجارب الأولى لفئة موتو 3 قبلها 16 حادثاً.

وأنهى سميث الحصة متقدماً بفارق عشر من الثانية عن دراج أفينتيا رايسنغ جوهان زاركو صاحب المركز الثاني، ليكتفي دانيلو بيتروتشي بالمركز الثالث، بفارق عشرين من الثانية عن توقيت المتصدر.

وتبادل الصدارة العديد من الدراجين منهم دراجي دوكاتي، جاك ميلر، فرانشيسو بانايا وغيرهم، وفي الدقائق الأخيرة بدأت الأزمنة بالتحسن مع بدء جفاف الحلبة، ليتمكن سميث من عبور خط النهاية محققاً التوقيت الأسرع.

أما ميلر فاكتفى بالمركز الرابع، بفارق 3 أعشار من الثانية عن توقيت المتصدر، متقدماً على دوفيسيوزو في المركز الخامس، مافريك فينيالس في المركز السادس، فرانكو موربيديللي في المركز السابع وفالنتينو روسي في المركز الثامن.

ولم يتمكن فابيو كوارتارارو من الدخول ضمن المراكز العشرة الأولى، حيث أنهى الحصة في المركز 18، بفارق 2.6 ثانية عن توقيت متصدر الحصة.

وأنهى أليكس ماركيز الحصة في المركز 14، بفارق 1.1 ثانية عن توقيت سميث، بينما لم يُسجل شتيفان برادل أية توقيت.

المركز التاسع انتهى لصالح كال كراتشلو، متقدماً على بول إسبارغارو في المركز العاشر، بانايا في المركز الحادي عشر، بينما حل ثنائي سوزوكي أليكس رينز وجوان مير في المركزين 12 و13 على التوالي.

أخبار ذات صلة