بوتاس فقد متعة التنافس في الفورمولا 1 وكاد يعتزل في أول موسمين له مع مرسيدس

كشف فالتيري بوتاس بأنه فقد شعوره بالمتعة في المنافسة في الفورمولا 1 في أول موسمين له مع فريق مرسيدس كزميل لبطل العالم لويس هاميلتون. 

وتحدث سائق ألفا روميو الحالي عن كأن فريق مرسيدس تركه في “مكان مظلم” بعد أن أسند دور السائق المساند لهاميلتون في أوقات محددة خلال فترة تواجده مع الصانع الألماني.

وأمضى بوتاس 5 أعوام في صفوف مرسيدس إلى جانب لويس هاميلتون، وفي البداية أعتقد أن الفريق يأخذ بعين الاعتبار خلال ضبطه للسيارة مصالح وأسلوب البريطاني. الأمر الذي تسبب له بالإحباط والعجز في منافسة بطل العالم.

اقرأ أيضًا:

تشكيلة سائقي موسم 2023 المؤكدة حتى الآن 

وحقق بوتاس مع مرسيدس الفوز في 10 مناسبات، كان الأول في روسيا عام 2017. ورغم ذلك، خسر الفنلندي شعور المتعة بالرياضة بعد اضطراره لأداء دور السائق المساند لهاميلتون وعدم قدرته على الرفع من مستوى تأديته.

وقال بوتاس: “في نهاية موسم 2018. كدت اعتزل، وكان ذلك قريبًا جدًا. وكل ذلك بسبب أنني لم أعي حقيقة عدم قدرتي على التغلب على لويس في أول الموسمين”.

وتابع: “لقد تسببت بالكثير من الضغط على نفسي. عانيتُ كثيرًا في نهاية موسم 2018، ولم أتقبل ذلك، ولم يكن الأمر ممتعًا، خاصة لدى إسناد الفريق دور السائق المساند لي”.

وأكمل” العقل البشري غريب بالفعل. فعندما تجد نفسك في الأماكن المظلمة، ستفقد أي متعة لدى قيامك بالأمور، وأنا فقدت كل المتعة بالفورمولا 1 وبالتسابق فيها، كنتُ غاضبًا من الفورمولا 1″.

وأكد بوتاس أنه كان قادرًا على استرداد حبه للبطولة بعد أن خرج من المشهد بشكل كامل، حيث قال: “كان الأمر غريبًا، كل ما كنت بحاجة له هو قضاء عطلة بعيدًا عن الرياضة”.

وتابع: “من ثم بدأت أدرك. حسنًا، إنها رياضة جميلة، ولا يزال أمامي الكثير من الفرص العظيمة. لذا سيكون من السيء ألا استغل هذه الفرص”.

أخبار ذات صلة