بوتاس يضمن الانطلاق أولاً في سباق البرتغال!

ينطلق سائق فريق مرسيدس فالتيري بوتاس من المركز الأول في سباق جائزة البرتغال الكبرى، ثالث جولات موسم 2021 من بطولة العالم للفورمولا 1، بعد معركةٍ محتدمة طوال الحصة التأهيلية بين مرسيدس وريد بُل. 

التحديات الأبرز التي واجهت السائقين كانت بضمان تسجيل تواقيت سريعة على الإطارات من اللفات الأولى، نظراً لطبيعة مسار حلبة بورتيماو التي لا تجهد الإطارات بشكلٍ كبير، ما يؤدي إلى انخفاض مستويات التماسك، وبالتالي كانت هناك حاجة لبعض السائقين لإكمال أكثر من لفة استطلاعية لاستخراج أقصى إمكانيات السيارة.

بدأ فريق مرسيدس ‘باستعراض قدراته’ في القسم الثاني من الحصة التأهيلية، حيث كان بإمكان لويس هاميلتون وفالتيري بوتاس تسجيل تواقيت سريعة جداً على الفور، والتواجد في المركزين الأول والثاني، رغم استخدام الإطارات متوسطة القساوة ورغم إكمال لفة استطلاعية وحيدة ومن ثم العودة إلى منطقة الصيانة بعد تلك اللفة السريعة الوحيدة لكل سائق.

 

View this post on Instagram

 

A post shared by أوتوسبورت (@autosport.me)

لكن رغم ذلك، لم يكن بإمكان أحد الاستهانة بفريق ريد بُل وما بإمكانه القيام به، خصوصاً وأن فريق مرسيدس عانى في السابق من عدم إمكانية تحقيق مكاسب ضخمة عند الانتقال من استخدام الإطارات متوسطة القساوة إلى الإطارات اللينة.

وبذلك، اتجهت كافة الأنظار إلى القسم الثالث من الحصة التأهيلية، القسم الحاسم الذي يحدد هوية المنطلق من المركز الأول، وأصحاب المراكز العشرة الأولى.

في ذلك القسم الأخير من الحصة التأهيلية، تغيرت الأدوار، حيث بدأ ماكس فيرشتابن لفةً استطلاعيةً وحيدةً، تبعها بتسجيل توقيته الأسرع في اللفة السريعة الأولى حيث اجتاز خط النهاية وسجل 1:18.209 د، فيما اختار ثنائي مرسيدس إكمال لفتين استطلاعيتين.

إلا أن هذا التوقيت الأول لـ فيرشتابن، والذي كان سيضمن حصوله على مركز الانطلاق الأول بشكلٍ مؤقت بانتظار اللفات السريعة الأخيرة، حُذف بسبب خروجه عن حدود المسار عند المنعطف الرابع، وبالتالي كان التفوق لمصلحة بوتاس مع توقيت 1:18.348 د، أمام 0.007 ث فقط أمام هاميلتون.

ولكن بالنسبة لفريق مرسيدس، فإن بوتاس وهاميلتون أظهرا وتيرةً أفضل مع الإطارات متوسطة القساوة، في القسم الثاني من الحصة التأهيلية، مقارنةً مع ما هو الحال مع الإطارات اللينة.

لذلك، اتخذ الفريق قراراً غير مألوف باستخدام الإطارات متوسطة القساوة في اللفات السريعة الأخيرة في القسم الثالث من الحصة التأهيلية.

إلا أن ثنائي مرسيدس لم يتمكن من تحسين تواقيته في اللفات السريعة الأخيرة، وليضمن بذلك بوتاس حصوله على مركز الانطلاق الأول للمرة الأولى في موسم 2021، من خلال توقيته في اللفة السريعة الأولى في القسم الثالث من الحصة التأهيلية، ومتفوقاً بـ 0.007 ث فقط على زميله هاميلتون.

سيكون فيرشتابن نادماً لخروجه عن حدود المسار في لفته السريعة الأولى في القسم الثالث، إذ أن توقيته كان سيضمن انطلاقه أولاً، ولكن الهولندي سجل 1:18.746 د بالمركز الثالث، أمام زميله سيرجيو بيريز.

جاء ثنائي فريق فيراري ضمن المراكز العشرة الأولى حيث تفوق كارلوس ساينز على شارل لوكلير، إذ يضمن ساينز انطلاقه من المركز الخامس، فيما لم يكن لوكلير مرتاحاً مع إطاراته، لينطلق من المركز الثامن.

المركز السادس كان من نصيب سائق فريق ألبين إستيبان أوكون. ورغم تمتع فرناندو ألونسو بمستوى أداء قوي في المراحل المبكرة من هذه الجولة، إلا أن التفوق كان لمصلحة أوكون بفارق كبير في الحصة التأهيلية، حيث لم يتأهل ألونسو ضمن المراكز العشرة الأولى، واكتفى بالمركز 13، بشكلٍ مماثلٍ لزميل غاسلي في فريق ألفا تاوري يوكي تسونودا، الذي اكتفى بالمركز 14 خلف ألونسو، حيث ينطلق بيار غاسلي من المركز التاسع.

لاندو نوريس كان الممثل الوحيد لمصلحة فريق ماكلارين في القسم الثالث من الحصة التأهيلية، مع ضمانه لتسجيل سابع أسرع توقيتٍ، على بعد 0.7 ث عن الصدارة.

لكن المفاجأة الأبرز كانت مع زميل لاندو نوريس في فريق ماكلارين، إذ أن دانيال ريكاردو لم يتمتع بوتيرةٍ جيدةٍ في الحصة التأهيلية، ولم يتمكن من التأهل إلى القسم الثاني، حيث يكتفي الأسترالي، في سباقه الثالث مع ماكلارين، بمركز الانطلاق الـ 16 في حلبة بورتيماو. 

أظهر سيباستيان فيتيل مستوى أداء جيد مقارنةً مع ما حصل معه في أول جولتَين في موسم 2021، حيث تأهل إلى القسم الثالث من الحصة التأهيلية وحصل على مركز الانطلاق العاشر.

تأتي نتيجة فيتيل مع تأكيد اكتسابه لخبرةٍ أفضل وشعوره بارتياحٍ أكثر مع سيارة فريق أستون مارتن، بعد معاناته الكبيرة في أول جولتين وعدم قدرته على مجاراة وتيرة زميله لانس سترول الذي عانى، في الحصة التأهيلية في حلبة بورتيماو، واكتفى بمركز الانطلاق الـ 17 فقط، أمام مواطنه في فريق ويليامز نيكولاس لاتيفي، وثنائي هاس ميك شوماخر ونيكيتا مازيبين بالمركزين الأخيرين.

تألق جورج راسل لمصلحة فريق ويليامز في الحصة التأهيلية، وكان ‘نجم السبت’ في القسم الثاني من الحصة، حيث كان راسل على بعد 0.057 ث فقط من التأهل ضمن المراكز العشرة الأولى، رغم عدم مواجهة أي سائق لمشاكل تقنية، ولكن البريطاني يكتفي بالمركز 11 على شبكة انطلاق سباق حلبة بورتيماو. 

بينما لم يتأهل أي سائق من ألفا روميو ضمن المراكز العشرة الأولى، حيث ينطلق أنطونيو جيوفينازي من المركز 12، فيما ينطلق كيمي رايكونن من المركز 15. 

أخبار ذات صلة