بيتروتشي يتألق تحت الأمطار ويفوز بجائزة فرنسا الكبرى

سجل دراج فريق دوكاتي دانيلو بيتروتشي الفوز بسباق جائزة فرنسا الكبرى، الجولة التاسعة من موسم 2020 لبطولة العالم للدراجات النارية “موتو جي بي”.

واصطفت الدراجات على شبكة الانطلاق استعداداً للسباق تحت سماء ملبدة بالغيوم، لكن فجأة بدأت الأمطار بالتساقط قبل بداية لفة التحمية بـ 3 دقائق.

رفع المنظمون إشارة العودة إلى منطقة الصيانة لتركيب إطارات الأمطار والبدء بإجراءات الانطلاق على حلبة مبتلة، عاد بعدها الدراجين ودراجاتهم إلى منطقة الصيانة.

بدء السباق وانطلق جاك ميلر بشكلٍ ممتاز وتصدر السباق، تبادل بعدها فابيو كوارتارارو، دانيلو بيتروتشي، جوهان زاركو وأندريا دوفيسيوزو المراكز الثاني، الثالث والرابع.

في المنعطف الثالث افتتح فالنتينو روسي الحوادث، حيث انزلق الدكتور عن دراجته وتراجع إلى المركز الأخير، وحاول إعادة الدراجة للعمل بمساعدة العاملين في الحلبة، لكنه لم يتمكن من ذلك.

في اللفة الثانية خسر ميلر الصدارة لصالح بيتروتشي، يتبعه دوفيسيوزو في المركز الثاني وميلر في المركز الثالث، بينما تراجع كوارتارارو للمركز الخامس بعد خسارته المركز الرابع لصالح بول إسبارغارو.

تراجع كوارتارارو للمركز السادس بعد أن تجاوزه أليكس رينز، وبدأ كال كراتشلو بالضغط على البطل المحلي للتجاوز للمركز السادس، ونجح بذلك بسهولة بعد منعطفين فقط.

تقدم رينز للمركز الرابع أمام إسبارغارو، خسر بعدها كوارتارارو مركزاً جديداً لصالح برادلي سميث وتراجع للمركز الثامن، ثم تراجع الفرنسي إلى المركز العاشر خلف أليكس ماركيز وميغيل أوليفيرا، حيث كانت ياماها تعاني بشكلٍ كبير تحت الأمطار.

استمرت معاناة كوارتارارو في اللفة الخامسة، وتراجع للمركز 11 بعد أن تجاوزه تاكاكي ناكاغامي للمركز العاشر، وفي تلك المرحلة كان ثلاثي الصدارة بيتروتشي، دوفيسيوز ووميلر أمام الجميع بفارق 2.5 ثانية عن رينز صاحب المركز الرابع.

تعرض بعدها دراج أبريليا برادلي سميث لحادث في المنعطف الرابع عشر، بدأ بعدها أليكس رينز بتقليص الفارق إلى ثلاثي الصدارة ليصبح نصف ثانية فقط.

بدأ رينز بالاقتراب من ميلر والضغط لتجاوز دراج براماك رايسنغ، لكن ميلر كان يغلق الطريق على دراج سوزوكي رغم محاولات الأخير للتجاوز.

انسحب تيتو رابات بعد انزلاقه عن دراجته في المنعطف الرابع، ولحسن الحظ لم يكن هناك إصابات بعد هذه الحوادث، تقدم بعدها رينز للمركز الثالث أمام ميلر، لكن الأخير استعاد مركزه.

في اللفات العشرة الأخيرة، كانت ياماها تعاني كثيراً، حيث لم يكن أحد منهم من الدخول للمراكز الخمسة الأولى، موربيديللي في المركز الثامن، كوارتارارو في المركز 11 وفينيالس في المركز 15.

فقد موربيديللي السيطرة على دراجته وخرج إلى المنطقة الحصوية، ورغم أنه عاد إلى السباق لكنه تعرض لمشكلة تقنية ودخل إلى منطقة الصيانة وانسحب من السباق.

ولم ينتهي الأمر عند هذا الحد، حيث انسحب رينز من السباق بعج انزلاقه من المركز الثالث، سبق ذلك انسحاب ميلر من السباق بعد مشكلة تقنية ضربت دراجته.

في اللفات السبع الأخيرة، كان ترتيب منصة التتويج كالتالي، بيتروتشي، دوفيسيوزو وأليكس ماركيز، وكان الأخير تحت هجمات بول إسبارغارو صاحب المركز الرابع.

في اللفة ما قبل الأخيرة تراجع دوفيسيوزو للمركز الثالث بعد ان تجاوزه أليكس ماركيز، ثم ما لبث أن تجاوزه بول إسبارغارو للمركز الثالث، وبذلك ينتهي سباق لومان بفوز بيتروتشي.

المركز الرابع انتهى لصالح دوفيسيوزو، متقدماً على زاركو في المركز الخامس، أوليفيرا في المركز السادس، ناكاغامي في المركز السابع، شتيفان برادل في المركز الثامن، كوارتارارو في المركز التاسع وفينيالس في المركز العاشر.

أخبار ذات صلة