تعاون هوندا وريد بُل مستمر حتى نهاية 2025

أعلنت هوندا اليوم عن تمديد تعاونها مع ريد بُل في مجال وحدات الطاقة حتى نهاية موسم 2025 من بطولة العالم للفورمولا 1.

كانت هوندا قد غادرت رسميًا الفورمولا 1 نهاية موسم 2021، لكن الصانع الياباني قد واصل تعاونه مع ريد بُل بناء على اتفاق بتقديم الدعم التقني عبر فرعها الخاص برياضة المحركات ‘هوندا رايسينغ‘.

وكان الاتفاق الأصلي بين الطرفَين قد نصّ على توفير صانع المحركات الياباني بكل البنى التحتية اللازمة والدعم التقني لفريق ريد بُل حتى نهاية موسم 2022.

وفي ضوء النجاح المستمر لفريق ريد بُل، فقد كان من المنطقي استمرار التعاون بينهما حتى نهاية حقبة القوانين الحالية في 2025، الوقت الذي من المتوقع أن يتشارك فيه فريق ريد بُل ماليًا وتقنيًا مع بورشه.

وقال المدير التنفيذي لفريق ريد بُل كريستيان هورنر: “كانت شراكة ريد بُل مع هوندا ناجحة بشكل كبير، ونحن سعداء باستمرار ذلك حتى نهاية الحقبة الحالية من المحركات في 2025”.

وأكد بيان فريق ريد بُل أن التعاون الجاري مع هوندا لا يتضمن “تطوير وحدات الطاقة” وأنه “يمكن لهوندا مواصلة التعاون مع ريد بُل بناء على الموارد الحالية”.

من جانبه قال مستشار فريق ريد بُل هيلموت ماركو: “نشكر هوندا على ردّهم الإيجابي بشأن العمل معنا. متحمسون لمواصلة الشراكة حتى نهاية موسم 2025”.

ويُذكر أن انسحاب هوندا من الفورمولا 1 جاء على خلفيه إرادة الشركة بتسخير كل الموارد في المشروع الكهربائي الكامل لسيارتها للتقليل من البصمة الكربونية.

أخبار ذات صلة