توازن في ماكلارين بين التطوير وتصنيع قطع احتياطية

أكد مدير فريق ماكلارين أندرياس سيدل أن فريقه بذل مجهوداً كبيراً لإيجاد التوازن المثالي لإكمال السباقات الأولى من موسم 2020 من بطولة العالم للفورمولا 1 بدون أية مشاكل.

إذ ينطلق موسم 2020 من الفورمولا 1 نهاية الأسبوع الحالي من حلبة ريد بُل رينغ، مع اعتماد جدول مكثف جداً يتضمن إقامة ثمانية سباقات خلال الأسابيع العشرة المقبلة، مع إمكانية إقامة سباق إضافي في الأسبوع التالي أيضاً ممثلاً بحلبة موجيللو.

المزيد من أخبار الفورمولا 1!

فيتيل: حلبة موجيللو الرائعة تستحق استضافة سباق فورمولا 1

فريق مرسيدس يحذر المنافسين، يعد بتحديثات في النمسا

ريكاردو يفتقد للفورمولا 1 كثيراً بعد العطلة المطولة

بطبيعة الحال، هذا الأمر يضع الفرق تحت ضغطٍ كبيرٍ جداً لتصنيع العدد الكافي من القطع الاحتياطية لضمان عدم وجود نقص، حيث أعربت بعض الفرق في السابق عن قلقها من مواجهة مثل هذه المشاكل في حال إقامة سباقات متتالية.

وبالنسبة لـ سيدل، فإنه أكد بأن فريق ماكلارين ركز في إيجاد التوازن بين تصنيع العدد الكافي من القطع، بالترافق مع استمرار تطوير السيارة.

 

View this post on Instagram

 

#فورمولا1 #f1

A post shared by أوتوسبورت (@autosport.me) on

حيث قال سيدل: “قمنا بالاستعداد لجولة النمسا بشكلٍ جيد. استعداداتنا تمثلت في إيجاد التوازن بين تصنيع عدد كافي من القطع الاحتياطية لضمان إكمال السباقات المتواصلة بدون مشاكل، بالترافق مع تطوير وتصميم قطع جديدة للسيارة”.

وأكمل: “الفريق عاد إلى العمل بقوة، سواءً من المنزل أو من المصنع، ونحن نبذل مجهوداً كبيراً لمواصلة تحسين أداء السيارة”.

وأضاف: “أمضينا وقتاً طويلاً في الاعتياد على الإجراءات ومعايير العمل الجديدة التي ستضمن لنا العمل بأمان أثناء السباقات. لا بد لنا من التوجه بالشكر لإدارة الفورمولا 1 والاتحاد الدولي للسيارات ومسؤولي الحلبة والسلطات المحلية لذلك”.

وتابع: “نظراً لأن الفورمولا 1 تعتبر من أول البطولات الرياضية العالمية التي تواصل نشاطاتها، لا بد لنا من الإلتزام بالمبادئ والمعايير المطلوبة للمحافظة على سلامة فريقنا وسلامة كافة العاملين في الفورمولا 1″. 

أخبار ذات صلة