جاك ميلر يفوز بسباق جائزة فرنسا الكبرى الدراماتيكي

تمكن دراج دوكاتي جاك ميلر من الفوز بسباق جائزة فرنسا الكبرى، خامس جولات موسم 2021 من بطولة العالم للدراجات النارية “موتو جي بي”.

وانطلق السباق تحت أجواء مبلدة بالغيوم ودرجات حرارة منخفضة بلغت 17 درجة، بينما كانت درجة حرارة المسار 25 درجة.

وعند انطفاء الأضواء المراء، انطلق جاك ميلر بشكلٍ صاروخي وتصدر السباق يتبعه مافريك فينيالس في المركز الثاني، بينما تراجع فابيو كوارتارارو إلى المركز الثالث، وفي المنعطف 11 انزلق فرانكو موربيديللي عن دراجته وانسحب من السباق.

في اللفة الثانية تصدر فينيالس السباق وتراجع ميلر للمركز الثاني، بينما كان كوارتارارو المنطلق من المركز الأول في المركز الثالث، يتبعه تاكاكي ناكاغامي في المركز الرابع، أليكس رينز في المركز الخامس ومارك ماركيز في المركز السادس.

وبدأت جميع الفرق بتجهيز الدراجات الاحتياطية المزودة بإطارات الأمطار، حيث كانت غيوم محملة بالأمطار تقترب من المسار، وفي تلك الأثناء كان كوارتارارو، ميلر وفينيالس يتبادلون الصدارة بينهم.

في اللفة ذاتها سمح مدير السباق للدراجين بتغيير الدراجات حيث بدأت الأمطار بالتساقط ما تسبب لتغييرات كبيرة في المراكز، منها تقدم ماركيز للمركز الثالث وتراجع فينيالس للمركز الخامس، كذلك كانت هناك انزلاقات كثيرة.

انزلق جاك ميلر عن دراجته، تبعه جوان مير عند الاستعداد للدخول لتغيير الدراجة، وبعد خروج أليكس رينز مع دراجته الاحتياطية انزلق عنها في المنعطف الرابع.

تمكن ماركيز من تصدر السباق حيث كان الدراج الأول الذي يغير دراجته، يتبعه كوارتارارو في المركز الثاني وميلر في المركز الثالث.

فرض مراقب السباق عقوبة لفة طويلة مزدوجة على ميلر وزميله في الفريق فرانشيسكو بانايا بسبب عدم الالتزام بحدود السرعة المقررة في منطقة الصيانة.

خسر ماركيز الصدارة وتراجع إلى المركز 17 بعد انزلاقه في المنعطف 12، وهذا سمح لكوارتارارو استعادة الصدارة، يتبعه ميلر، لكن في تلك الأثناء فرضت على الفرنسي عقوبة لفة طويلة لأنه لم يُغير دراجته بشكلٍ صحيح، ودخل إلى مرآب فينيالس قبل أن يعود إلى مرآبه الخاص.

في تلك الأثناء تصدر ميلر السباق وتراجع كوارتارارو للمركز الثاني، يتبعه ناكاغامي في المركز الثالث، وفي تلك الأثناء انسحب لورينزو سافادوري بسبب عطل تقني، كذلك انسحاب ميغيل أوليفير بعد انزلاقه في المنعطف الثالث.

في اللفات على النهاية انزلق ماركيز للمرة الثانية في المنعطف السادس، وانسحب من السباق هذه المرة، وفي تلك المرحلة من السباق تقدم زاركو للمركز الثاني وتراجع كوارتارارو للمركز الثالث حتى ظهور العلم الشطرنجي.

المركز الرابع انتهى لصالح فرانشيسكو بانايا، متقدماً على دانيلو بيتروتشي في المركز الخامس، أليكس ماركيز في المركز السادس، تاكاكي ناكاغامي في المركز السابع، بول إسبارغارو في المركز الثامن، إيكر لوكونا في المركز التاسع ومافريك فينيالس في المركز العاشر.

أخبار ذات صلة