ديكسون يفوز بسباق غايتواي الأول، ونيوغاردن يخطف الفوز بالسباق الثاني

أنهى سائق فريق تشيب غاناسي سكوت ديكسون السباق الأول لجولة غايتواي من سلسلة إندي كار في المركز الأول، معززاً بذلك صدارته في الترتيب العام لبطولة السائقين إلى 416 نقطة.

وهذا الفوز يحمل الرقم 50 لديكسون في مسيرته الرياضية، والرابع له هذا الموسم من أصل 8 سباقات.

وشهد السباق في بدايته حادثاً جمع بعض السيارات قبل الوصول إلى خط البداية/ النهاية في اللفة الأولى، وشملت كل من أليكس بالو وسيمون باجينو الذي تعرض إلى صدمة من سيارة المبتدئ أوليفر أسكيو، وبدوره اصطدم باجينو بسيارة أليكساندر روسي.

وهذا الحادث امتد ليشمل ماركو أندريتي، إد كاربنتر وزاك فيش، ليتم بعدها فرض عقوبات على كل من بالو وأسكيو، وبعد استئناف السباق في اللفة 13 تصدر الترتيب العام سائق فريق بينسيكي ويل باور.

وقال ديكسون: “كان السباق رائعاً، ولا يمكنني من شكر الفريق بما يكفي لعملهم المميز على السيارة”.

وتابع: “تاكوما كان سريعاً وكنت أعرف أنه سيُحاول اللحاق بي في المراحل الأخيرة من السباق، لكن لحسن الحظ لم يتمكن من ذلك”.

وأنهى سائق فريق ماكلارين باتو آوارد السباق في المركز الثالث، والذي كان متصدراً للسباق في المرحلة الأخيرة من وقفات الصيانة، لكن سائق ماكلارين خسر صدارته بعد دخوله مرآب الفريق لإجراء وقفة الصيانة.

ودخل ساتو إلى منطقة الصيانة هو الآخر لإجراء وقفة الصيانة الأخيرة مع تبقي 25 لفة على نهاية السباق، وكان يأمل قطع الطريق على المتصدرين، ليتصدر ديكسون السباق في اللفة 176 حتى النهاية.

وقال ساتو: “لم أتمكن من اللحاق بسكوت، لكن على كل حال أنا سعيد بالمركز الثاني، رغم أننا نملك زخماً كبيراً بعد الفوز بسباق إنديانابوليس 500 الأسبوع الماضي”.

وتابع: “لم أكن مرتاحاً بشكلٍ كبير مع السيارة، لكننا بالوقت نفسه كنا تنافسيين”.

وفي السباق الثاني تغيرت الأمور بعض الشيء، حيث كان الفوز من نصيب جوزيف نيوغاردن، وهذا الفوز هو الثاني للأميركي في موسم 2020 خلف مقود سيارة فريق بينسيكي.

ودخل نيوغاردن إلى مرآب فريقه لإجراء وقفة الصيانة الأخيرة في اللفة 153 محاولاً استباق موعد دخول المتصدر وصاحب المركز الثاني، وخرج إلى جوار باتو آوارد متصدر السباق، ليحصل على الصدارة بعدها في اللفة 157 من أصل 200 لفة.

ومع تبقي 4 لفات على النهاية، تعرض الفائز بسباق إنديانابوليس 500 الأسبوع الماضي تاكوما ساتو إلى حادث، حيث اصطدم بجدار المنعطف الثاني، وهذا تسبب بظهور الأعلام الصفراء وإنهاء السباق معها.

وقال نيوغاردن: “سباق رائع ولا يسعني إلى أن أشكر طاقط العمل على السيارة في المرآب، فقد قاموا بتزويدي بالوقود وتغيير الإطارات بوقت قياسي وهذا منحنا فرصة مناسبة للفوز”.

وتابع: “أنا لم أفز بالسباق، الفريق فعل ذلك وهم يستحقون ذلك”.

وعبر آوارد خط النهاية في المركز الثاني، يتبعه كل من ويل باور في المركز الثالث، رينوس فيكاي في المركز الرابع وسكوت ديكسون في المركز الخامس.

أما المركز السادس فكان من نصيب كولتون هيرتا، متقدماً على فيلكس وزنكفيست في المركز السابع، كونور دالي في المركز الثامن، ساتو في المركز التاسع وسانتينو فيروتشي في المركز العاشر.

أخبار ذات صلة