راسل يؤكد أن الانطلاقة سبب خسارته لمنصة التتويج

أكد سائق مرسيدس جورج راسل أن الانطلاقة الحذرة في سباق جائزة المكسيك الكبرى، الجولة 20 من بطولة العالم للفورمولا واحد لعبت دوراً في تراجعه إلى المركز الرابع وإنهاءه السباق بالمركز ذاته.

وانطلق راسل إلى جوار فيرشتابن، وكان إلى جانبه قبل الوصول للمنعطف الأول، لكنه تراجع خلف فيرشتابن، وخسر مركزه لصالح هاميلتون في المنعطف الثالث.

وقبل الوصول للمنعطف الرابع خسر راسل المركز الثالث لصالح سيرجيو بيريز عند منطقة الكبح، وهذا ترك البريطاني في المركز الرابع حتى ظهور العلم الشطرنجي.

وقال راسل للصحافيين بعد نهاية السباق: “كنت أعلم أنني لن أكون قادراً على تجاوز ماكس من الخط الخارجي، ولم أرغب أن أكون عدائياً لأن لويس كان على الخط الداخلي، وهذا سبب لي خسارة مركزين”.

وتابع: “لو كانت الأمور أفضل كنت سأُنهي السباق في المركز الثاني، لكن لسوء الحظ حدث كل شيء بسرعة منذ الانطلاقة”.

وأضاف: “السباقات الثلاثة الماضية كانت سيئة بالنسبة لي، حوادث كثيرة وأخطاء أكثر، وهذا ما جعلني أكثر حذراُ عند انطلاقة سباق المكسيك، لأنني لم أرغب بحادثة أخرى”.

وأكمل: “رغم كل شيء حصلنا على بيانات جيدة، والعديد من الأمور الإيجابية من جولة المكسيك، وهذه البيانات ستكون مفيدة لنا في السباقات الثلاثة الأخيرة لهذا الموسم الاستثنائي في تاريخ مرسيدس”.

أخبار ذات صلة