رالي سردينيا: سوردو يعزز صدارته أمام نوفيل وأوجييه في صباح يوم السبت

وسّع سائق هيونداي الإسباني داني سوردو من الفارق في صدارة ترتيب رالي سردينيا الإيطالي، سادس جولات بطولات العالم للراليات “دبليو آر سي” لموسم 2020، مع نهاية المراحل الصباحية ليوم السبت أمام زميله في الفريق تييري نوفيل.

ويعود الإسباني إلى منافسات البطولة للمرة الأولى منذ شهر أذار/ مارس الماضي، ساعياً لتحقيق الفوز الثاني على التوالي على الجزيرة المتوسطية، بعد أن كان قد سجّل التوقيت الأسرع في مراحل يوم الجمعة بفارق 31.1 ثانية من أقرب منافسيه.

وعمد سوردو إلى الإبطاء من سرعته في المرحلة الخاصة الأولى لهذا اليوم، لكنه كان الأسرع في المرحلة التالية، حيث قال: “كانت المرحلة الأولى صعبة نوعاً ما، لكن المراحل الرابعة كانت سريعة للغاية، رأيت تييري (نوفيل) وسيب (أوجييه) يقودان بسرعة كبيرة، لذا علينا مواصلة الضغط حتى النهاية”.

وحصد نوفيل، زميل سوردو في الفريق، ثوانٍ هامة بعد أن تراجع في البداية إلى خلف سائق تويوتا سيباستيان أوجييه، واحتل البلجيكي المركز الثاني عوضاً عن الفنلندي تيمو سونينن، الذي تعرض لمشكلة ميكانيكية اضطر على أثرها التراجع في الترتيب.

وكان أوجييه الأسرع في المرحلة الثانية لصباح هذا اليوم (مونتي ليرنو) خلف مقود سيارته تويوتا ياريس، وكان الأسرع في المرور الثاني أيضاً، لكن نوفيل عبر خط النهاية للمرحلة الصباحية الأخير في المركز الأول، ليكتفي أوجييه بالمركز الثالث بفارق 3 ثوان.

وكان المركز الرابع من نصيب سائق فريق تويوتا إلفين إيفانز بفارق 20 ثانية إلى أوجييه، واتبع الويلزي نهجاً حذراً في مراحل اليوم، ليكسب ثوانٍ هامة في مرحلة (مونتي ليرنو).

وبعد أن أنهى يوم الجمعة في المركز الثاني، تراجع سائق فورد فيستا تيمو سونينن إلى المركز الخامس مع نهاية مراحل صباح يوم السبت، حيث خسراً وقتاً ثميناً للغاية بعد تعرضه لمشكلة تقنية في المرحلة الثانية.

وأكمل سائق هيونداي أويت تاناك المراكز الستة الأولى، وتقدم الإستوني مركزين في الترتيب العام، متغلباً على الفرنسي بيير- لويس لوبيه في البداية ومن ثم سائق فورد غاس غرينسميث، الذي انسحب من الرالي نتيجة عطل ميكانيكي.

أخبار ذات صلة