رسمياً: باها دبي الدولي يفتتح بطولة العالم لفئتي الدراجات والسيارات

يعود رالي باها دبي العالمي إلى بطولة كأس العالم للراليات الصحراوية القصيرة ‘باها‘ لموسم 2021، حيث يجمع الرالي فئتي الدراجات والسيارات معاً في الحدث.

ونتيجة لتداعيات انتشار فيروس كورونا في العالم وانسحاب الرالي من روزنامة الموسم الماضي، تعود البطولة إلى الإمارات العربية المتحدة، لتتفتح جولات موسم 2021 لفئتي الدراجات والسيارات.

تنطلق النسخة الرابعة من الرالي في 18 وحتى 20 من شهر شباط/ فبراير الجاري تحت رعاية سمو ولي عهد دبي حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم.

وكان رئيس الاتحاد الإماراتي لرياضة المحركات محمد بن سليّم قد أكد موافقة اللسطات الحكومية على تنظيم الحدث مع مراعاة كل الاجراءات الاحترازية وبروتوكولات الحد من انتشار فيروس كورونا.

وقال بن سليّم: “ممتنون للدعم الذي تلقيناه هذه السنة من سمو ولي عهد دبي حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، والذي شكل مساعدة كبيرة لنا للعودة إلى الراليات”.

وتابع: “عملنا بجهد مع الحكومة والاتحادين الدوليين لرياضة السيارات والدراجات، وذلك لتطبيق الاجراءات الحترازية وضمان صحة كل المشاركين في الرالي”.

وكجزء من البروتكول المتبع في الرالي، على جميع المشاركين اجراء الفحوصات الخاصة والحصول على نتيجة سلبية قبل 48 ساعة فقط من انطلاق المنافسات للتمكن من المشاركة في الرالي.

وتعود جذور باها دبي إلى عام 2017 كخليفة لرالي دبي العالمي، الذي شكّل أحد أبرز المحطات الإماراتية لـ 37 عاماً.

ويعود الفضل إلى تحويل صيغة رالي دبي إلى رالي باها إلى بن سليّم، الذس سبق وفاز 15 مرة برالي دبي، حيث رأى أن النسخة القصيرة من الرالي تناسب المقاطع الصحراوية في دبي، إضافة إلى أن ذلك سيسمح بمشاركة سيارات الدفع الثنائي في الرالي.

ويحمل البولندي ياكوب برزيغونسكي آخر لقب لفئة السيارات في باها دبي عام 2019، في حين تمكن الجنوب أفريقي آرون ماري من الظفر بفئة الدراجات.

أخبار ذات صلة