روفانبيرا يفرض سيطرته على اليوم الأول من رالي كرواتيا

أكمل سائق تويوتا كالي روفانبيرا اليوم الأول من رالي كرواتيا، الجولة الثالثة من بطولة العالم للراليات “دبليو آر سي” لموسم 2022، بوتيرة عالية وأداء فرض من خلاله سيطرة كاملة على مجريات مراحله، ليتفوق على أقرب منافسيه بفارق يزيد عن دقيقة. 

ورغم الأمطار والمسارات الموحلة التي تمر على الهضاب غرب العاصمة زغرب، تمكن الفنلندي من الفوز بست مراحل من أصل ثمانية على الطرقات الإسفلتية خلف مقود سيارته تويوتا ‘جي آر ياريس‘، مبتعدًا بارق 1:04 ثانية أمام سائق هيونداي تييري نوفيل.

وكان متصدر ترتيب البطولة روفانبيرا قد فاز بثلاث مراحل في صباح يوم الجمعة، قبل أن يعزز من أفضليته في مراحل القسم الثاني من اليوم.

وخالف سائق تويوتا الشاب التوقعات التي تنبأت بتعرضه لمشاكل نتيجة لافتقاره للخبرة على هذه المسارات، بعد أن كان قد انسحب من الرالي نفسه قبل 12 شهرًا في موسمه الأول في البطولة. إلا أنه فرض سيطرته مع انطلاقه أولًا إلى المسار، إذ ساءت الظروف تدريجيًا للسيارات التي تلته في الانطلاقة.

“ربما هو واحدٌ من أفضل أيامي خلف مقود سيارة رالي”، بهذه العبارة ختم روفانبيرا اليوم الأول من رالي كرواتيا، وأردف قائلًا: “لطالما كان من الجميل أن تتصدر، لكنه أمرًا صعبًا أن تبني هذا الفارق الكبير في الصدارة. يوم الغد سيكون طويلًا، لذا علي القيادة بسرعة والحفاظ على تركيزي”.

من جانبه، أكمل نوفيل يومًا متقلبًا في ظروفه، إذ أنهى البلجيكي القسم الأول من اليوم متأخرًا بفارق 12.5 ثانية، لكن مشكلة ميكانيكية في محرك سيارته ‘هيونداي آي 20 أن‘ تسبب بتوقف سيارته مرتَين.

حيث خسر البلجيكي وملاحه ما يقارب 4 دقائق وتعرضا لعقوبة 40 ثانية، الأمر الذي تسبب بتراجعهما إلى المركز الرابع، لكنهما عادا وتمكنا من تسجيل التوقيت الأسرع في المرحلة الأخيرة وتقدما إلى المركز الثاني.

تفوق نوفيل بفارق 19.3 ثانية أمام زميله أويت تاناك. لم انطلاقة الإستوني في الرالي مثالية، إضافة إلى تعرضه لانثقاب في المرحلة قبل الأخيرة، لكنه تمكن من إنهاء اليوم في المركز الثالث.

ورغم العديد من الصعاب التي واجهها السائق كريغ برين، تمكن الإيرلندي من وضع سيارته ‘فورد بوما‘ في المركز الرابع بفارق 11.9 ثانية إلى تاناك.

وتعرض سائق هيونداي أوليفر سولبيرغ لتأخيرٍ نتيجة انزلاقه، لكنه أكمل اليوم في المركز الخامس متأخرًا بفارق أكثر من دقيقة إلى برين ومتقدمًا بفارق 10.6 ثانية أمام سائق تويوتا إلفين إيفانز.

أخبار ذات صلة