روفانبيرا يوسّع الفارق في صدارة رالي إستونيا قبل اليوم الأخير

خطا كالي روفانبيرا خطوة كبيرة باتجاه تحقيق الفوز الخامس له في بطولة العالم للراليات بتوسيع الفارق في صدارة رالي إستونيا، سابع جولات موسم 2022، بعد نهاية مراحل يوم السبت. 

وسجّل صاحب الـ 21 عامًا، الذي أصبح أصغر سائق يفوز في تاريخ بطولة العالم للراليات منذ حوالي عام، التوقيت الأسرع في 7 مراحل خاصة على التوالي، لينهي اليوم بفارق مريحٍ أمام زميله في فريق تويوتا إلفين إيفانز.

 وكان الفنلندي قد خطف صدارة الرالي في المراحل الأخيرة ليوم الجمعة من زميله إيفانز وتمكن من التقدم بفارق 11.7 ثانية. وبعد خسارته لبضعة أعشار من الثانية في المرحلة الافتتاحية ليوم السبت لصالح إيفانز، فرض سيطرة شبه مطلقة على بقية مراحل اليوم، ليتمتع بفارق 29.1 ثانية في الصدارة في نهاية اليوم.

وتسببت أشعة الشمس وهطول الأمطار بمعاناة السيارات على صعيد التماسك على المسارات الحصوية السريعة، كما أدّى هطول الأمطار المتزايد والحفر المائية الكبيرة إلى فرض تحديثات مختلفة على السائقين في القسم الثاني من اليوم.

ورغم ذلك، ظهر سائق تويوتا الشاب واثقًا خلف مقود سيارته في المراحل المختلفة لليوم، وأصرّ في تصريح له بعد نهاية اليوم، أنه لم يقدم “شيئًا مميزًا”.

وقال روفانبيرا: “شعرتُ بأن قيادتنا كانت جيدة حيث ضغطنا على السيارة بشكل كبير وفي الوقت نفسه تجنبنا المخاطرة. يمكنني القول أنه كان يمكننا إظهار سرعة أكبر لكننا اخترنا عدم الضغط إلى الحدود القصوى كل الوقت”.

من جانبه، أقرّ إيفانز، الذي كان قد تصدر الرالي بـ 20 ثانية بعد فوزه بخمس مراحل يوم الجمعة، أن اللحاق بـ روفانبيرا في مراحل يوم الأحد سيكون أمرًا صعبًا جدًا.

وقال إيفانز: “منطقيًا، هذا فارق كبير في رالي تحتاج فيه أن تقدم مستوى ثابت. لم يكن لدي الجواب في القسم الثاني من اليوم، أو طوال اليوم لنكن صريحين. لقد قدّم مستوى جيد جدًا”.

واحتل سائقا هيونداي أويت تاناك وتييري نوفيل المركز الثالث والرابع على الترتيب. وابتعد تاناك عن إيفانز بفارق 42.4 ثانية ويتقدم بفارق يزيد عن دقيقة أمام زميله البلجيكي، الذي ورِث المركز من الفنلندي إيسابيكا لابّي الذي اضطر لتغيير الإطار بعد تعرضه لحادث.

وكان نوفيل عرضة للضغط من قبل سائق تويوتا تاكاموتو كاتسوتا، في المركز الخامس. مع ذلك، اكتفى الياباني بهذا المركز وتقدم على سائق فورد بوما أدريان فورمو في المركز السادس بفارق 10.9 ثانية.

أخبار ذات صلة