سباقات التحمل: تويوتا أبطال العالم لموسم 2020

حققت تويوتا عبر سيارته ‘تي أس 050 هايبرد‘ رقم 7 والتي يقودها كل من السائقين مايك كونواي، كاموي كوباياشي وخوسيه ماريا لوبيز لقب موسم 2019/ 2020 من بطولة العالم لسباقات التحمل “دبليو إي سي”، بعد الفوز بسباق البحرين 8 ساعات.

وتمكن ثلاثي تويوتا من التفوق على زملائهم في الفريق سيباستيان بويمي، كازوكي ناكاجيما وبراندون هارتلي على متن السيارة رقم 8، إذ عبروا خط النهاية بعد مرور 8 ساعات بفارق وصول إلى أكثر من دقيقة.

وكان الفوز في متناول سيارة تويوتا رقم 7 منذ بداية السباق، بعد انطلاقها من المركز الأول، ولم تتمكن السيارة الشقيقة من مجاراة سرعة زميلتها طوال فترة السباق، خاصة بعد تعرضها لعقوبة إضافة 45 ثانية، وكان يمكن أن يكون الفارق أكبر من ذلك لولا تدخل سيارة الأمان مع انتصاف مسافة السباق.

وكان يمكن للسويسري بويمي من تشكيل تهديد على المركز الأول مع اقترابه وتقليصه الفارق، لكنه تراجع بعد ذلك مع تبقي حوالي 3 ساعات على السباق، ليتمكن بعد ذلك كل من كوباياشي وناكاجيما من قيادة السيارة حتى نهاية السباق، ليحققوا بذلك الفوز بالسباق وباللقب على حلبة الصخير في الفئة النموذجية الأول ‘أل أم بي 1‘.

وقال كونواي: “الفوز بالبطولة شعور رائع، زرغم أن الموسم كان طويلاً واستثنائياً لكن الآن انتهى كل شيء”.

وتابع: “ما حققناه اليوم لم يكن ممكناً إلا بدعم الفريق واستمراره بتطوير السيارة رغم كل الظروف، لكننا سعداء لإكمال العمل وفق ما مطلوب”.

وفي الفئة النموذجية الثانية: أل أم بي 2″، أحرز فريق جاكي شان رايسنغ الفوز بالسباق، حيث تمكن غابريال أوبري من تجاوز أنطونيو فيلكس داكوستا سائق فريق جوتا سبورت قبل نهاية السباق بعشر دقائق.

وكان الفوز في فئة جي تي إي المحترفين من نصيب فريق بورشه والثنائي مايك كريستنسن وكيفن إيستري، بينما كان الفوز في فئة جي تي إي المحترفين من نصيب فريق أي أي كور والثلاثي يورغ بيرجميستن، لاري تن فوردي وإيدجيدو بيرفيتي.

أخبار ذات صلة