شوماخر كان يضغط على حدود سيارة هاس في تجارب أبوظبي

 كشف الألماني ميك شوماخر، نجل أسطورة الفورمولا 1 مايكل شوماخر، أنه كان بدأ بالضغط على حدود سيارة هاس أثناء مشاركته في حصة التجارب الأولى لجائزة أبوظبي الكبرى، الجولة الختامية لموسم 2020. 

إذ أن فريق هاس أعلن مؤخراً، وبشكلٍ رسمي، انضمام ميك شوماخر إلى صفوفه السنة المقبلة كسائقٍ أساسي، حيث سيكمل شوماخر موسمه الأول في الفورمولا 1 بهذا المنصب بعدما فاز بلقب الفورمولا 2 في 2020.

وضمن سلسلة استعداداته لبدء مسيرته في الفورمولا 1، سجل ميك شوماخر ظهوره الأول في حصص التجارب في الجوائز الكبرى، عندما شارك مع فريقه الأميركي في حصة التجارب الأولى في حلبة مرسى ياس، وأظهر مستوى أداء جيد نسبياً.

شوماخر كشف، بعد انتهاء التجارب، أنه كان قد بدأ بالضغط على أقصى حدود سيارة الفريق، وأنه سيتأقلم بشكلٍ أفضل عندما سيعود لقيادتها في تجارب الثلاثاء التي تستضيفها حلبة مرسى ياس بعد انتهاء الموسم.

المزيد من أخبار الفورمولا 1!

ميك شوماخر يسعى لإعادة أرقام الفورمولا 1 القياسية إلى عائلته

كاميليري يتنحى عن منصبه كرئيس تنفيذي مع فيراري

فيتيل يصف أعوامه مع فريق فيراري بالفاشلة

حيث قال شوماخر: “كافة الأمور سارت على ما يرام في التجارب. أنا سعيدٌ جداً بمجريات تلك الحصة. لم تكن هناك أية مشاكل جذرية، وبالتالي أنا سعيد. التجربة ممتعة جداً، من الرائع العودة وقيادة سيارات الفورمولا 1″.

وأكمل: “بالتأكيد، في بعض الأحيان يجب تجاوز الحدود لمعرفة ما هي تلك الحدود. لكن بالنسبة لي، حاولت اختبار العديد من الأمور المختلفة البسيطة. واجهت لحظةً بسيطةً عند المنعطف الأول، عندما كنتُ أضغط على الإطارات اللينة”.

وأضاف: “لم تكن هناك مشكلة دراماتيكية، ولكن في الوقت ذاته كان لا بد لي من التفكير بعدم تجاوز الحدود أثناء دخول المنعطفات. كان لا بد لي من معرفة قدرات السيارة ومحاولة الوصول إليها”.

وتابع: “في مراحل أخرى من التجارب، حاولت اختبار أساليب قيادة مختلفة، ومعرفة كيفية التعامل مع السيارة. بصراحة، خلال مجريات التجارب، شعرت بارتياحٍ أكبر لفةً تلو الأخرى، شعرت أن بإمكاني الضغط على حدود السيارة، ومن المؤكد أنني سأتأقلم أكثر عندما أقود هذه السيارة في تجارب الثلاثاء”.

أخبار ذات صلة