شوماخر يطمح إلى مساعدة مرسيدس على استعادة الألقاب في 2023

يأمل الألماني ميك شوماخر أن يساهم في مهمة استعادة الألقاب في بطولة العالم للفورمولا 1 مع فريق مرسيدس في موسم 2023. 

كان الألماني قد غادر الفورمولا 1 بعد أن تم الاستغناء عنه من قبل فريق هاس، قبل انطلاق السباق الختامي لموسم 2022 في أبوظبي، بعد موسمين أمضاهما بطل الفورمولا 2 مع الفريق الأميركي. بعد ذلك، ترك نجل الأسطورة مايكل شوماخر أكاديمية فيراري ليصبح السائق الاحتياطي لفريق مرسيدس في الموسم المقبل.

ومن المنتظر أن يلعب صاحب الـ 23 عامًا دورًا مركزيًا في عملية التطوير إلى جانب السائقين جورج راسل ولويس هاميلتون، حيث تسعى مرسيدس إلى تجاوز الصعوبات التي واجهتها في 2022 مع السيارة الجديدة “دبليو 14”.

في أول مقابلة له بعد الإعلان عن دوره الجديد في مرسيدس، أشار شوماخر إلى “حماسه الشديد” بانضمامه إلى بطل العالم للصانعين 8 مرات.

وقال شوماخر: “رأيت التطور الذي لحق بسيارة دبليو 13 خلال هذه السنة والخطوات التي اتُخذت على مر الموسم من البداية الصعبة إلى الفوز. لذا بالطبع أنا متحمس حيال الموسم المقبل لنرى ما يمكن لنا فعله”.

وتابع: “آمل المشاركة في جزء جيد من هذه المهمة وأن نكون قادرين على المنافسة على اللقب العالمي نهاية السنة”.

وأضاف: “أعتقد أنه ليس شائعًا أن يكون لديك سائقًا احتياطيًا سبق له أن أن قاد السيارات نفسها. أعرف الإطارات وأعرف السيارة جيدًا، وما الذي تحتاجه على صعيد أسلوب القيادة. لذا آمل أن أكون قادرًا على المساهمة في ذلك وتلبية احتياجات السائقين من الخارج أيضًا”.

أخبار ذات صلة