طوني إلياس: أعتقد أن فالنتينو روسي لن يُسامحني لخسارته لقب 2006

صرح الدراج الإسباني طوني إلياس أن الإيطالي فالنتينو روسي قد لا يُسامحه إلى الأبد بعد خسارة الأخير لسباق البرتغال عام 2006 في الأمتار الأخيرة.

وانتزع إلياس الفوز من روسي بفارق 0.002 ثانية فقط في سباق جنوني شهد انسحاب ثنائي فريق هوندا داني بيدروسا والراحل نيكي هايدن، بينما اكتفى روسي بالمركز الثاني رغم انطلاقه أولاً.

> إيقاف أندريا ايانوني عن التسابق لمدة 18 شهراً

ورغم تصدر روسي لبطولة العالم بفارق نقطة واحدة عن هايدن بعد السباق، إلا أن الإيطالي لم يتمكن من إنهاء السباق الأخير في فالنسيا بمركز افضل من المركز 13، ليفوز هايدن باللقب متقدماً على روسي بـ 5 نقاط، وهي النقاط التي خسرها لصالح إلياس في جولة البرتغال.

> إزبيليتا: انطلاق موسم 2020 مرتبط بإيجاد لقاح كورونا

> أليكس رينز يستمر مع سوزوكي حتى نهاية 2022

وقال إلياس: “تفوقت على روسي لمرة وحيدة في مسيرتي في الموتو جي بي، وهو أمر رائع لأن روسي ليس بالخصم السهل”.

وتابع: “جلبت ميشلان وقتذاك إطارات جديدة، تمكنت بعدها من تحسين وتيرتي لأكثر من نصف ثانية، وبالتأكيد أشكر ميشلان على تلك الإطارات”.

وأضاف: “كلما ألتقي مع فالنتينو أرى في عينيه تلك الخسارة، وأعتقد أنه لا يزال غاضباً مني، لكنني أرى أن الأمر انتهى وحان الوقت لنكون أصدقاء”.

وأكمل: “رغم أنين قد تجاوزت الأمر منذ 14 عاماً، لكنني أشك أنه سيتجاوز الأمر، لا سيما أنه أثر بشكلٍ كبير عليه، ونسيان خسارة بطولة العالم بسبب 5 نقاط أمر ليس بالسهل”.

أخبار ذات صلة