فريق رايسنغ بوينت يجهل لم قد تعترض فرق على سيارته

لا يعلم المدير التقني لفريق رايسنغ بوينت أندي غرين لمَ قد تقوم بعض الفرق بالاعتراض على سيارة الفريق لموسم 2020 من بطولة العالم للفورمولا 1. 

إذ أن فريق رايسنغ بوينت أثار الجدل بشكلٍ كبير عندما كشف عن سيارته الجديدة ‘أر بي 20’، والتي تعتبر مشابهةً جداً لتصميم سيارة مرسيدس من العام الماضي.

هذا الأمر أدى إلى وجود تساؤلات حول إمكانية تبادل مرسيدس ورايسنغ بوينت للبيانات الانسيابية، في ظل تزويد فريق مرسيدس لـ رايسنغ بوينت بوحدات الطاقة.

إلا أن مدراء رايسنغ بوينت أكدوا بأن ما قاموا به قانوني بالكامل، وأنهم عملوا على نسخ تصميم سيارة مرسيدس ‘دبليو 10’ من خلال الصور المتاحة.

المزيد من أخبار الفورمولا 1!

فريق فيراري ‘يراقب’ تأدية رايسنغ بوينت

نوريس لا يعلم ما هي فرق متوسط الترتيب بسبب رايسنغ بوينت

سيارة رايسنغ بوينت لـ 2020 ‘الأفضل’ في مسيرة بيريز

رغم ذلك، فإن فرقاً مثل رينو أعربت عن رغبتها بتقديم اعتراض رسمي على سيارة رايسنغ بوينت في جائزة أستراليا الكبرى الافتتاحية، ما يجده غرين غريباً جداً.

حيث قال غرين: “لا أعلم لمَ قد تعترض الفرق المنافسة على سيارتنا. إذ أن ما قمنا به لا يخالف القوانين إطلاقاً. ما نقوم به يأتي ضمن سياق ما تنص عليه القوانين بالضبط”.

وأكمل: “هذه هي الفورمولا 1 بطبيعة الحال: هناك مجموعة من القوانين، ولا بد من العمل ضمن تلك القوانين على تصميم أفضل سيارة ممكنة. هذا ما قمنا به، وفي حال لم تقم بقية الفرق باتباع النهج ذاته لاسبابٍ غير معروفة، هذا قرارٌ خاص بتلك الفرق”.

وأضاف: “لديهم فرصة القيام بما قمنا به لكنهم اختاروا عدم القيام بذلك. بالنسبة لنا، لطالما أردنا اتباع هذا النهج ولكن لم تكن لدينا الميزانية للقيام بذلك”.

وتابع: “لكن بالتأكيد، من المشجع أن الفرق الأخرى تتحدث عنا وأن هناك من يتذمر بخصوص تصميم السيارة، هذا مؤشر على أننا نقوم بأمورٍ جيد، وأنا سعيدٌ بذلك. في حال كنا في مؤخرة الترتيب، لم يكن أي فريقٍ ليذكر ما نقوم به إطلاقاً”.

أخبار ذات صلة