فورمولا إي: ‘بي أم دبليو‘ تنضم لـ أودي وتغادر البطولة نهاية موسم 2020/ 2021

أعلنت ‘بي أم دبليو‘ رسمياً مغادرتها لبطولة العالم للسيارات الكهربائية ‘فورمولا إي‘ مع نهاية موسم 2020/ 2021 المقبل، لتنضم إلى أودي التي قررت المغادرة البطولة في التوقيت ذاته خلال الأسبوع الماضي.

وكانت أودي قد أعلنت مغادرتها البطولة وتركيزها على برنامجها لرالي داكار 2021 إضافة إلى مشاركتها في فئة ‘أل أم دي أتش‘ بطولة العالم لسباقات التحمل في2022.

من جانبها، شاركت ‘بي أم دبليو‘ في الفورمولا إي منذ انطلاقتها كراعٍ رسمي، قبل توحدها مع فريق أندريتي في الموسم الرابع ومن ثم دخولها كفريق مصنع ابتداء من موسم 2018 والجيل الثاني من السيارات.

وحقق الشركة البافارية 4 انتصارات خلال مسيرتها في البطولة وآخرها التوقيت الأسرع في التجارب الشتوية على حلبة فالنسيا مع السائق ماكسيميليان غونتر.

وقال بيان ‘بي أم دبليو ‘: بعد سبعة مواسم ناجحة في البطولة، مجموعة ‘بي أم دبليو‘ تنهي مشاركتها في الفورمولا إي نهاية الموسم المقبل”.

“حقق الفريق انتصارات ومنصات تتويج مع فريق ‘بي أم دبليو آي أندريتي‘، ولطالما استغلت ‘بي أم دبليو‘ الفورمولا إي كمختبر تطوري لإنتاج السيارات الكهربائية”.

وفسر الصانع الألماني سبب مغادرته للبطولة بأنه قد استنزف جميع الفرص بتطوير تقنيات السيارات الكهربائية.

وقال البيان: “بالنظر إلى تطوير وحدات الطاقة الكهربائية، استنزفت ‘بي أم دبليو‘ كل الفرص من هذه التقنية في البيئة النتافسية للفورمولا إي”.

ولم يتم حتى الآن تأثير مغادرة ‘بي أم دبليو‘ على فرص بقاء فريق أندريتي في البطولة في المواسم المقبلة، كما يعتبر فريق ماهيندرا هو الوحيد الذي أكد مشاركته في البطولة في المستقبل.

أخبار ذات صلة