فيتيل غير أسلوب قيادته لفة تلو الأخرى في بريطانيا

كشف سائق فريق فيراري سيباستيان فيتيل معاناته بشكلٍ ضخم في سباق جائزة بريطانيا الكبرى، رابع جولات موسم 2020 من بطولة العالم للفورمولا 1، مع اجتيازه لخط النهاية بالمركز العاشر.

تقرير السباق: هاميلتون يفوز في بريطانيا بعد نهايةٍ جنونية

إذ أن فيتيل انطلق من المركز العاشر في سباق حلبة سيلفرستون، وعانى بشكلٍ كبير مع عدم قدرته على منافسة السائقين حوله، وعدم قدرته على تحقيق تقدم ملحوظ في السباق.

كما أن فيتيل تواجد بالمركز 11 في اللفات الأخيرة من السباق، ولم يتمكن من تجاوز سائق فريق ألفا توري بيار غاسلي، إلا أنه استفاد من المشاكل الدراماتيكية لبعض السائقين أمامه في نهاية السباق، ليخطف نقطةً يتيمةً.

المزيد من أخبار الفورمولا 1!

سيباستيان فيتيل ليس في عجلةٍ لحسم مستقبله

قلب هاميلتون كاد أن يتوقف في سباق بريطانيا

حيث قال فيتيل: “في الوقت الحالي، نحن لا نحقق أي تقدمٍ على الإطلاق. هناك مشكلة جذرية إما بنفسي أو بالسيارة. حاولت كل شيء، حاولت تغيير أسلوب قيادتي كل لفة تقريباً ولكنني افتقرت للثقة بالسيارة طوال الوقت”.

وأكمل: “في كل مرةٍ حاولت فيها تأخير الكبح بشكلٍ طفيف، لم يكن بإمكاني إبقاء السيارة داخل حدود المسار”.

وأضاف: “كانت قيادة السيارة صعبة جداً، ولم أثق بها على الإطلاق، لا بد لنا من معرفة سبب حصول ذلك. عانيت لعدة لفاتٍ، كان ذلك من البداية وحتى النهاية”.

وتابع: “هناك أمرٌ غير منطقي. لم أتعرض لضغطٍ كبير في السباق، لأنه لم تكن هناك لدي أية فرصة. الآن، علينا مراجعة ما حصل، ومعرفة ما يمكننا القيام به نهاية الأسبوع المقبل”.

أخبار ذات صلة