فيرشتابن كان يعلم أنه سيصطدم بـ هاميلتون

كشف سائق فريق ريد بُل ماكس فيرشتابن أنه كان يعلم أنه سيصطدم بمنافسه في مرسيدس لويس هاميلتون في سباق البرازيل لموسم 2022 للفورمولا 1. 

حيث شهدت اللفات الأولى من سباق البرازيل في حلبة إنترلاغوس تواجد فيرشتابن بالمركز الثاني أمام هاميلتون، ولكن الأخير تمتع بوتيرةٍ عالية وأفضل من منافسه التقليدي.

تقرير السباق: راسل يتألق ليصبح أجدد فائز!

وعندما حاول هاميلتون تجاوز فيرشتابن، فإن الأخير لم يتوقف عن الضغط، واستمر ليصطدم بـ هاميلتون، وليتراجع الثنائي في الترتيب، علمًا أن فيرشتابن تراجع أكثر كما أُجبر على إكمال توقف صيانة اضطراري.

لجنة التحكيم وجدت فيرشتابن مذنبًا في ما حصل، وحصل بطل العالم الثنائي على عقوبة إضافة 5 ثواني على توقيته، فيما وجد هاميلتون، الذي أنهى السباق بالمركز الثاني رغم تضرر سيارته، أن ‘هذه الأمور أصبحت اعتيادية’ مع فيرشتابن ومحاولة تجاوزه.

ولكن أثناء حديثه مع وسائل الإعلام، فإن فيرشتابن أكد بأنه لاحظ بأن هاميلتون لم يتوقف عن الضغط، ولذلك قرر عدم التراجع هو الآخر، وقرر المضي قدمًا وعدم الضغط رغم إدراكه أنه سيحصل حادث بين الثنائي.

يأتي ذلك في سباقٍ يشهد دراما مثيرة للجدل في فريق ريد بُل وتصرفات فيرشتابن الذي رفض الالتزام بأوامر فريقه في اللفات الأخيرة من السباق.

الإعلام الهولندي: لهذا السبب رفض فيرشتابن مساعدة بيريز

حيث قال فيرشتابن: “توجهت نحو المسار الخارجي للمنعطف، وعلمتُ على الفور بأنه لن يترك لي أي مجال، لاحظتُ أنه لن يتراجع، وقررت عدم التراجع أيضًا”.

وأكمل: “لم يترك لي أي مجال، وكنت أعلم أنني سأصطدم به”.

وأضاف: “حصلت على عقوبة 5 ثواني، ولم أهتم لذلك”.

وتابع: “ذلك الحادث كلفه فرصة الفوز بالسباق، وكلفني سباقي، ولكنني لا أهتم، لأننا كنا بطيئين جدًا بكافة الأحوال”.

أخبار ذات صلة