فيرشتابن يُقلل من أهمية تصدره تجارب البحرين

صرح سائق فريق ريد بُل ماكس فيرشتابن أنه لم يًقدم أقصى ما يمكن من السيارة رغم تصدره اليوم الأخير لتجارب البحرين يوم أمس الجمعة.

وتصدر بطل العالم الهولندي مجريات اليوم الأخير من تجارب البحرين، مستخدماً النسخة المطورة من سيارة ريد بُل “آر بي 18″، سجل خلالها زمناً قياسياً بلغ 1:31.720 دقيقة، متقدماً بفارق نصف ثانية كاملة عن ميك شوماخر سائق فريق هاس.

وقال فيرشتابن: “التركيز الرئيسي في اليوم الأخير للتجارب هو العمل على الإطارات التي سنستخدمها في السباق الافتتاحي”.

وتابع: “السيارة كانت رائعة وأكملنا برنامجنا بدون مشاكل، وكل شيء كان إيجابياً رغم أننا لم نقم باستخلاص أقصى ما يمكن من السيارة، لذلك من الصعب الحكم النهائي على قدراتنا”.

وأضاف: “التحديثات التي تم استخدامها في تجارب البحرين عملت بشكلٍ رائع رغم ظروف المسار الصعبة وحرارة الأجواء بالمقارنة مع تجارب برشلونة”.

واختتم فيرشتابن حديثه بالقول: “التواقيت التي قمت بها في نهاية التجارب كانت على وقود قليل، لأن السيارة عندما تكون محملة بالوقود تكون كسولة نوعاً ما، وهذا يحدث مع الجميع”.

أخبار ذات صلة