كل ما تريد معرفته عن جائزة إيطاليا الكبرى 2020

تتواصل نهاية الأسبوع الحالي منافسات بطولة العالم للفورمولا 1 على حلبة مونزا الإيطالية، وهي أكثر الحلبات استضافةً لسباق فورمولا 1 (69 مرة منذ انطلاق البطولة رسمياً) تليها موناكو (66)، سيلفرستون (54) وسبا فرانكورشان (52 مرة).

استضافت إيطاليا سباق جائزة كبرى 21 مرة قبل انطلاق البطولة رسمياً على حلبات بريسكيا (مرة واحدة) و11 مرة على حلبة مونزا بتصميمها المُدمج، و5 مرات بتصميم حلبة مونزا فلوريو، ومرة واحدة في كل من ليفورنو، ميلان، فالنتينو بارك ومونزا بتصميمها حلبة عادية.

بدأ العمل على تشييد حلبة مونزا عام 1922 وتم إكماله في غضون ستة أشهر. وبعد حلبتي بروكلاندز في بريطانيا وإنديانابوليس في أميركا، كانت مونزا الحلبة الثالثة التي تستضيف سباق جائزة كبرى ولا تزال موجودة حتى يومنا هذا. وضم التصميم الأول لمونزا حلبة أخرى بيضاوية الشكل (حلبة مُدمجة) وبلغ طول الحلبة حينها أكثر من 10 كلم.

مونزا ليست مجرّد حلبة تجمع بين السرعة والمهارة، بل هي حلبة لها تاريخها الخاص. ولقد شهدت أجمل السباقات كما شهدت أسوأ الحوادث في الفورمولا 1.

ومع مرور الوقت شهدت مونزا على أكثر اللحظات التاريخية وأكثر الحوادث المروّعة. جميع هذه الأمور مجتمعةً تجعلها أكثر الأماكن رونقةً في روزنامة البطولة. ولا عجب بأن يُطلق عليها تسمية “لا بيستا ماجيكا” (حلبة السحر).

في محطته الدائمة لقراء أوتوسبورت الشرق الأوسط، يلقي ناهد صيوح نظرة على كل ما تريدون معرفته على جائزة إيطاليا الكبرى 2020 بالأرقام والوقائع 

جائزة إيطاليا الكبرى، الجولة الثامنة من بطولة العالم للفورمولا 1 لموسم 2020

اسم الحلبة: أوتودرومو نازيونالي مونزا

عدد لفات السباق: 53

طول الحلبة: 5.793 كلم (3.600 ميل)

طول السباق: 306.720 كلم (190.587 ميل)

عدد المنعطفات: 11 (4 يسار، 7 يمين)

اتجاه الحلبة: مع عقارب الساعة

المسافة من مركز الانطلاق الأول حتى نقطة الكبح الأولى: 452.9 متر

مركز الانطلاق الأول 2019: شارل لوكلير، فيراري 1:19.307 د

جهة مركز الانطلاق الأول: يسار

طول خط الصيانة تحت محدد السرعة: 417.5 متر

وقت المرور بخط الصيانة بسرعة 80 كلم / س: 18.7 ثانية

وقت استخدام كامل دواسة الوقود / لفة: 77%

مسافة استخدام كامل دواسة الوقود / لفة: 84%

عدد الغيارات في اللفة الواحدة: 36

الكبح الخفيف دون ضعفي الجاذبية: 5

الكبح القوي بين 0.4 و4 أضعاف الجاذبية: 2

استهلاك الوقود: متدني

الحد الأقصى للقوى الجانبية: 4.5 (المنعطف 11)

السرعة القصوى: 336 كلم / ساعة

تطور حالة المسار بين حصة التجارب الأولى والحصة التأهيلية: متدني

دي آر أس: بين المنعطفين 7-8 / 11-1

النقاط الأساسية للتجاوز: المنعطف 1 / 4

الرقم القياسي للحلبة خلال السباق: 1:21.046، روبنز باريكيللو – فيراري 2004

الرقم القياسي المطلق للحلبة: 1:19.119، كيمي رايكونن، فيراري – Q3 – 2018

حلبة مونزا

خصائص الحلبة:

أكثر من 77% بقليل من توقيت اللفة الواحدة و84% من مسافة اللفة في مونزا يتم اجتيازها بكامل التسارع، وهذه النسب هي الأعلى من أي حلبة فورمولا 1 أخرى. وذلك يُطلق على مونزا تسمية ‘معبد السرعة‘

حلبة مونزا ثاني حلبة في الروزنامة من ناحية أقل عدد من المنعطفات، وفيها 11 منعطف. أربعة منعطفات يُسرى وسبعة يُمنى. وحدها ريد بُل رينغ فيها عدد أقل من المنعطفات

تأثير الفجوات الهوائية التي تولدها السيارات خلفها في مونزا كبير جداً، وهذا قد يؤثر في الحصة التأهيلية. في 2019، كان الفارق بين لفة مع الاستفادة من الفجوة الهوائية ومن دونها 0.7 ثانية

بما أنه يتم اجتياز مسافات طويلة في مونزا على الغيار الثامن، يكون عدد نقل السرعات في اللفة الواحدة قليل مقارنة بحلبات أخرى. في الواقع يتم تغيير نسب السرعات 36 مرة في اللفة الواحدة حول مونزا، بالتساوي تقريباً مع سيلفرستون، المكسيك، إنترلاغوس وسوزوكا كأقل عدد لتغيير السرعات

السرعة القصوى التي تبلغها السيارات في مونزا تبلغ حوالى 336 كلم / ساعة، وهذه ثالث أعلى سرعة في الفورمولا 1، خلف بول ريكار 340 كلم / س والمكسيك 350 كلم / س.

مونزا هي ثاني أكثر الحلبات حساسية لناحية قوة المحرك في الروزنامة، وتأتي خلف سبا فرانكورشان بقليل. الحساسية لقوة المحرك تعني تحسين توقيت اللفة الذي يمكن تحقيقه من خلال زيادة القوة الحصانية

غلق الإطارات في مونزا أمر مألوف أكثر من حلبات أخرى، بمان أن الارتكازية أقل على السيارات والخطوط المستقيمة الطويلة تؤدي إلى تبريد الإطارات وصولاً إلى نقاط كبح قاسية. يُمضي السائقون وقتاً ليس بالقليل في المنعطفات المزدوجة البطيئة، والخروج عن المسار يكون مكلفاً بسبب مناطق الهروب الحصوية والحفف الجانبية (sausage kerbs) الكبيرة. لذلك، غلق الإطارات في مونزا قد يعني خسارة فرصة تسجيل توقيت جيد في اللفة

تدني درجة حرارة الإطارات في الخطوط المستقيمة والارتكازية القليلة قد تؤثر أيضاً في اتزان المكابح، لأنها تزيد من عصبية السيارة ولا تكون ردة فعلها متوقعة في مناطق الكبح. قد يتسبب ذلك بغلق الإطارات المتاد

رغم أن نسب الارتكازية الضعيفة أمر شهير في مونزا، إلا أن السيارات تبقى فيها من الارتكازية ما يكفي لقيادتها رأساً على عقب. على الأقل حسابياً

متوسط سرعة المنعطفات في مونزا هو واحد من الأعلى خلال الموسم، حيث يرفع منعطفا ‘كوفا غراندي‘ (المنعطف الثالث) وبارابوليكا (المنعطف 11) من معدل السرعة البطيئة في المنعطفات المزدوجة (معدل السرعة في جميع المنعطفات في اللفة الواحدة)

مونزا ثالث حلبة من ناحية متطلبات التسارع في الموسم، مع وجود نقاط تسارع عديدة للخروج من المنعطفات البطيئة. لذلك التماسك الانسيابي عامل هام في مونزا لدفع السيارات نحو الخطوط المستقيمة الطويلة

التسارع على الحفف الجانبية ضعيف في مونزا، بسبب الأهمية الكبيرة للتسارع للخروج من المنعطفات البطيئة، لذلك يحاول السائقون غالباً تفادي الصعود على الحفف الجانبية في الخروج من المنعطفات للحصول على أفضل خروج ممكن. الصعود على بعض الحفف الجانبية يكون قاسياً على السيارة، وهذا سبب آخر يدفع السائقين لتجنب الصعود عليها

المسافة من مركز الانطلاق الأول وصولاً إلى نقطة الكبح الأولى في مونزا هي واحدة من الأطول في روزنامة الفورمولا 1، وتبلغ 453 متر. وحدها حلبات برشلونة، سيلفرستون، المكسيك وسوتشي فيها مسافات أطول

2020 هي المرة الـ 71 التي تُقام فيها جائزة إيطاليا الكبرى، وكان سباقها جزءاً من جميع مواسم الفورمولا 1. كما أنها الجائزة الكبرى الـ 70 التي تُقام في مونزا، وكانت إيمولا الحلبة الوحيدة التي استضافت جائزة إيطاليا الكبرى عام 1980

الشكل الحالي لحلبة مونزا مُعتمد منذ عام 2000. منذ حينها، فاز المنطلق من المركز الأول 15 مرة من أصل 20 سباق

متطلبات الحلبة من الإطارات

مونزا واحمن الحلبات الكلاسيكية في روزنامة الفورمولا 1، حيث تُقارب السرعات القصوى فيها الـ 360 كلم / ساعة نتيجة لاعتماد الفرق معايير ارتكازية منخفضة لتفادي قوى الجر في الخطوط المستقيمة. ونتيجة لذلك يكون التماسك الانسيابي أضعف في المنعطفات، ما يعني أن السيارات تعتمد أكثر على التماسك الميكانيكي من الإطارات. وبما أن الارتكازية أقل لضغط السيارة نزولاً تتعرض السيارات لانزلاقات أكثر وبالتالي يرفع ذلك من نسب تآكلها

إذا لم يكن الطقس دافئاً، تتسبب الخطوط المستقيمة الطويلة في مونزا بتبريد الإطارات. ما يعني أنها تكون باردة بالوصول إلى المنعطفات التالية

فاز شارل لوكلير بسباق العام الماضي في مونزا باتباع استراتيجية توقف واحد ليحقق انتصاراً طال انتظاره لفيراري على أرضها. انطلق لوكلير من المركز الأول، وكان السائق الوحيد من بين سائقي الصدارة الذي انتقل من إطارات ‘سوفت‘ إلى ‘هارد‘، بينما اتبع باقي السائقين الذين أجروا توقفاً وحيداً استراتيجية ‘سوفت – ميديوم‘

أنهى سائق مرسيدس لويس هاميلتون، الذي أجرى توقفي صيانة، السباق خلف لوكلير بفارق أقل من ثانية واحدة. لذا تنوع الاستراتيجيات أمر وارد في مونزا

الرقم القياسي للحلبة خلال السباق قدره 1:19.119، وسجّله كيمي رايكونن على متن فيراري منذ عامين

لكن الرقم القياسي المُطلق للحلبة يعود لعام 2004، وسجّله سائق فيراري حينها روبنز باريكيللو. هل سنرى رقماً قياسياً جديداً في منزا بعد 16 عام خلال نهاية الأسبوع الجاري؟

ماريو إيزولا – رئيس سباقات السيارات في بيريللي

“للمرة الأولى في التاريخ، نخوض جولتي فورمولا 1 خلال أسبوعين متتاليين في إيطاليا: كل منهما مع تشكيلة مختلفة من الإطارات أيضاً. بخلاف موجيلو، تعرف الفرق جيداً حلبة مونزا خاصة أنه تم استخدام التركيبات نفسها أيضاً العام الماضي. لكن السيارات أسرع الآن، كما أن الطقس قد يكون مختلفاً: إما كان جافاً وحاراً أو ممطراً في الأعوام الأخيرة أيضاً. قد يتم اتباع استراتيجية توقف واحد أو توقفين اثنين، لكن بخلاف العام الماضي، لدى السائقين الآن مجموعات ثابتة من تشكيلات الإطارات متوفرة للسباق. لكن هذه التشكيلات تم تصميمها لإعطاء السائقين أكبر قدر من الفرص، لذا يمكنهم اختيار الإطارات التي يريدونها ليوم السباق”.

ضغط الإطارات الأدنى والحد الأقصى لميلان الإطارات الذي تنطلق به السيارات في سباق مونزا

الفائزون بجارزة أستراليا الكبرى 1950 – 2019

السنة السائق الصانع الحلبة
2019 شارل لوكلير فيراري مونزا – حلبة عادية
2018 لويس هاميلتون مرسيدس
2017 لويس هاميلتون مرسيدس
2016 نيكو روزبرغ مرسيدس
2015 لويس هاميلتون مرسيدس
2014 لويس هاميلتون مرسيدس
2013 سيباستيان فيتيل ريد بُل – رينو
2012 لويس هاميلتون ماكلارين – مرسيدس
2011 سيباستيان فيتيل ريد بُل – رينو
2010 فرناندو ألونسو فيراري
2009 روبنز باريكيللو براون – مرسيدس
2008 سيباستيان فيتيل تورو روسو – فيراري
2007 فرناندو ألونسو ماكلارين – مرسيدس
2006 مايكل شوماخر فيراري
2005 خوان بابلو مونتويا ماكلارين – مرسيدس
2004 روبنز باريكيللو فيراري
2003 مايكل شوماخر فيراري
2002 روبنز باريكيللو فيراري
2001 خوان بابلو مونتويا ويليامز – بي أم دبليو
2000 مايكل شوماخر فيراري
1999 هاينز-هالرد فيرنتزن جوردان – موغان – هوندا
1998 مايكل شوماخر فيراري
1997 دايفد كولتارد ماكلارين – مرسيدس
1996 مايكل شوماخر فيراري
1995 جوني هيربرت بينيتون – رينو
1994 دامون هيل ويليامو – رينو
1993 دامون هيل ويليامز – رينو
1992 آيرتون سينا ماكلارين – هوندا
1991 نايجل مانسل ويليامز – رينو
1990 آيرتون سينا ماكلارين – هوندا
1989 آلان بروست ماكلارين – هوندا
1988 غيرهارد برغر فيراري
1987 نيلسون بيكيه ويليامز – هوندا
1986 نيلسون بيكيه ويليامز – هوندا
1985 آلان بروست ماكلارين – تاغ
1984 نيكي لاودا ماكلارين – تاغ
1983 نيلسون بيكيه برابهام – بي أم دبليو
1982 ريني أرنو رينو
1981 آلان بروست رينو
1980 نيلسون بيكيه برابهام فورد إيمولا
1979 جودي شكتر فيراري مونزا – حلبة عادية
1978 نيكي لاودا برابهام – ألفا روميو
1977 ماريو أندريني لوتس – فورد
1976 روني بيتيرسون مارش – فورد
1975 كالي ريغازوني فيراري
1974 روني بيتيرسون لوتس – فورد
1973 روني بيتيرسون لوتس – فورد
1972 إميرسون فيتيبالدي لوتس – فورد
1971 بيتر غيثن بي آر أم
1970 كالي ريغازوني فيراري
1969 جاكي ستيوارت ماترا – فورد
1968 ديني هولم ماكلارين – فورد
1967 جون سورتيس هوندا
1966 لودوفيكو سكارفيوتي فيراري
1965 جاكي ستيوارت بي آر أم
1964 جون سورتيس فيراري
1963 جيم كلارك لوتس – كليماكس
1962 غراهام هيل بي آر أم
1961 فيل هيل فيراري مونزا – حلبة مدمجة
1960 فيل هيل فيراري
1959 ستيرلينغ موسم كوبر – كليماكس مونزا – حلبة عادية
1958 طوني بروكس فانوال
1957 ستيرلينغ موسم فانوال
1956 ستيرلينغ موسم مازيراتي مونزا – حلبة مدمجة
1955 خوان مانوال فانجو مرسيدس
1954 خوان مانوال فانجو مرسيدس مونزا – حلبة عادية
1953 خوان مانوال فانجو مازيراتي
1952 ألبيرتو أسكاري فيراري
1951 ألبيرتو أسكاري فيراري
1950 غيسيبي فارينا ألفا روميو

أكثر السائقين فوزاً بجائزة أستراليا الكبرى

مرات الفوز السائق الأعوام
5 مايكل شوماخر 1996, 1998, 2000, 2003, 2006
لويس هاميلتون 2012, 2014, 2015, 2017, 2018
4 نيلسون بيكيه 1980, 1983, 1986, 1987
3 ألبيرتو أسكاري 1951, 1952
خوان مانوال فانجيو 1953, 1954, 1955
ستيرلينغ موس 1956, 1957, 1959
روني بيتيرشون 1973, 1974, 1976
آلا بروست 1981, 1985, 1989
روبنز باريكيللو 2002, 2004, 2009
سيباستيان فيتيل 2008, 2011, 2013
2 فيل هيل 1960, 1961
جون سورتيس 1964, 1967
جاكي ستيوارت 1965, 1969
كالي ريغازوني 1970, 1975
نيكي لاودا 1978, 1984
آيرتون سينا 1990, 1992
دايمون هيل 1993, 1994
خوان بابلو مونتويا 2001, 2005
فرناندو ألونسو 2007, 2010

أكثر الصانعين فوزاً بجائزة أستراليا الكبرى

مرات الفوز الصانع سنوات الفوز
19 فيراري 1951, 1952, 1960, 1961, 1964, 1966, 1970, 1975, 1979, 1988,
1996, 1998, 2000, 2002, 2003, 2004, 2006, 2010, 2019
10 ماكلارين 1968, 1984, 1985, 1989, 1990, 1992, 1997, 2005, 2007, 2012
6 مرسيدس 1954, 1955, 2014, 2015, 2016, 2017, 2018
6 ويليامز 1986, 1987, 1991, 1993, 1994, 2001
5 لوتس 1963, 1972, 1973, 1974, 1977
3 بي آر أم 1962, 1965, 1971
برابهام 1978, 1980, 1983
2 مازيراتي 1953, 1956
فانوال 1957, 1958
رينو 1981, 1982
ريد بُل 2011, 2013

أرقام ووقائع

أكثر السائقين فوزاً بجائزة أستراليا الكبرى: مايكل شوماخر، 5 مرات (1996 – 98 – 2000 – 03 – 06) ولويس هاميلتون (2012 – 14 – 15 – 17 – 18)

أكثر الصانعين فوزاً بجائزة أستراليا الكبرى: فيراري، 19 مرة (1951 – 52 – 60 – 61 – 64 – 66 – 70 – 75 – 79 – 88 – 96 – 98 – 2000 – 02 – 03 – 04 – 06 – 10 – 19)

سائق انطلق من المركز الأول وفاز بالسباق: 24 مرة، آخرها شارل لوكلير 2019

أكثر مركز انطلاق متأخر لفائز بالسباق: 11، بيتر غيثين في سباق 1971

آخر ثنائية 1-2 لفريق: 2017 مرسيدس (لويس هاميلتون – فالتيري بوتاس)

أكبر فارق بين المركزين الأول والثاني: 2:27.6 د، بين فيل هيل وريتشي غينثر عام 1960 (استُخدم حينها المسارين الالجالس والمائل)

أصغر فارق بين المركزين الأول والثاني: 0.01 ثانية، بين بيتر غينثر وروني بيترسون عام 1971

سباقات شهدت هطول الأمطار: 4 (1956 – 76 – 81 – 2008)

سباقات شهدت ظهور سيارة الأمان: 6 (2000 – 07 – 08 – 11 – 18 – 19)

أكثر السائقين صعوداً إلى منصة التتويج: مايكل شوماخر، 8 منصات (1992 – 96 – 98 – 2000 – 02 – 03 – 04 – 06)

أكثر الصانعين صعوداً إلى منصة التتويج: فيراري، 69 منصة (آخرها 2019)

أكثر السائقين انطلاقاً من المركز الأول: لويس هاميلتون، 6 مرات (2009 – 12 – 14 – 15 – 16 – 17)

أكثر الصانعين انطلاقاً من المركز الأول: فيراري، 21 مرة (آخرها 2019)

لمحة عن سباق العام الماضي

انطلاقة شارل لوكلير من المركز الأول كانت جيدة أمام هاميلتون، الذي خسر مركزه لفترة وجيزة لصالح بوتاس لكن سرعان ما استعاده، فيما اصدم ماكس فيرشتابن بسيارة سيرجيو بيريز، عندما حاول الأخيرالكبح خلف سيارة دانيل كفيات.

نيكو هولكنبرغ تمكن من تجاوز سيارة سيباستيان فيتيل في بداية اللفة الأولى، لكن سائق الفيراري استعاد مركزه في خط البداية / النهاية في اللفة 2.

وفي اللفة السادسة، انزلقت سيارة فيتيل عند منعطف فاريانتي أسكاري، وفيما كان يحاول العودة إلى المسار، اصطدم بسيارة لانس سترول، ما أدى إلى انزلاق سيارة الأخير. ومن ثم قاد سترول ليعيق طريق بيار غاسلي، ليجبره على الخروج عن المسار إلى المنطقة الحصوية لتفادي التصادم.

وتمت معاقبة السائقين على تلك الحادثة، وعوقب فيتيل بالتوقف لمدة 10 ثواني في منطقة الصيانة، وأدى العقوبة عندما توقف لاستبدال الجناح الأمامي المتضرر في سيارته، بينما عوقب سترول بالمرور في خط الصيانة.

وبعد جولة التوقفات الأولى، كان لوكلير تحت الضغط من هاميلتون، وصمد لوكلير في الصدارة رغم تلقيه إنذار بإشهار العالم الأبيض والأسود بوجهه لإجباره هاميلتون على الخروج عن المسار عند منعطف فاريانتي ديل روجيا في اللفة 23/ ومن ثم أغلق الإطارات الأمامية عند الكبح واختصر منعطف فاريانتي ديل ريتيفيلو في اللفة 36، التي لم يعاقبه عليها مراقبو السباق.

ما بين الحادثتين، تم فرض نظام سيارة الأمان الافتراضية مرتين في اللفة 29 و31، بعد أن خرج ساينز إلى المسار مع إطار غير محكم التثبيت في اللفة 28، وتسرب الزيوت من سيارة كفيات في اللفة 30.

توقف بوتاس بعد هاميلتون ولوكلير، واستفاد من إطاراته الأجدد ليلحق بهما في اللفة 42، عندما أغلق هاميلتون إطارات سيارته وخرج عن المسار عند منعطف فاريانتي ديل ريتيفيلو، وبالتالي تقدم بوتاس إلى المركز الثاني.

وبعد أن خسر التماسك في إطاراته، أجرى هاميلتون توقف صيانة في اللفة 49، فيما واصل بوتاس ضغطه على لوكلير. إلا أن لوكلير صمد في الصدارة ليحرز فوزه الثاني على ساحة الفورمولا 1، والفوز الأول لفيراري في مونزا منذ عام 2010. وأنهى بوتاس السباق بالمركز الثاني بفارق أقل من ثانية واحدة عن لوكلير، فيما عبر هاميلتون خط النهاية بالمركز الثالث، ليكمل ترتيب مراكز منصة التتويج، كما سجّل أسرع لفة في السباق.

الترتيب الكامل لسباق 2019

المركز السائق الصانع التوقيت/انسحب انطلق
1 شارل لوكلير فيراري 1:15:26.665 1
2 فالتيري بوتاس مرسيدس +0.835 3
3 لويس هاميلتون مرسيدس +35.199 2
4 دانيال ريكاردو رينو +45.515 5
5 نيكو هولكنبرغ رينو +58.165 6
6 أليكساندر آلبون ريد بُل ريسينغ – هوندا +59.315 8
7 سيرجيو بيريز ريسينغ بوينت – مرسيدس +1:13.802 18
8 ماكس فيرشتابن ريد بُل ريسينغ – هوندا +1:14.492 19
9 أنطونيو جيوفينازي ألفا روميو – فيراري +1 لفة 10
10 لاندو نوريس ماكلارين – رينو +1 لفة 16
11 بيار غاسلي تورو روسو – هوندا +1 لفة 17
12 لانس سترول ريسينغ بوينت – مرسيدس +1 لفة 9
13 سيباستيان فيتيل فيراري +1 لفة 4
14 جورج راسل ويليامز – مرسيدس +1 لفة 14
15 كيمي رايكونن ألفا روميو – فيراري +1 لفة PL
16 رومان غروجان هاس – فيراري +1 لفة 13
17 روبرت كوبيتسا ويليامز – مرسيدس +2 لفتان 15
انسحب كيفن ماغنوسن هاس – فيراري هيدروليك 11
انسحب دانيل كفيات تورو روسو – هوندا تسرب زيوت 12
انسحب كارلوس ساينز ماكلارين – رينو إطار 7
أسرع لفة: لويس هايملتون (مرسيدس) – 1:21.779 (في اللفة 51)

هل تعلم؟

سائقون

فاز لويس هاميلتون بـ 89 (34.6%) أكثر من ثلث عدد السباقات التي انطلق بها (257 انطلاقة). وهو داخل ترتيب أفضل 10 سائقين في تاريخ البطولة: 1. فانجيو 47 %، 2. أسكاري 40.6 %، 3. كلارك 34.7 % 4. هاميلتون 34.6% ، 5. شوماخر 29.7% ، 5، ستيوارت 27.2%، 7. بروست 26.6%، 8. سينا 25.5%، 9. موس 24.2%، 10. فيتيل 21.4% (53/247)

إذا فاز هاميلتون بسباق الأحد، سيتقدم إلى المركز الثالث كأفضل من حيث نسبة الفوز بالسباقات على جيم كلارك، خلف فانجيو وأسكاري

يبتعد هاميلتون بفوزين اثنين عن معادلة الرقم القياسي لعدد مرات الفوز بسباقات فورمولا 1 (91) والذي يحمله مايكل شوماخر. إذا أنهى هاميلتون سباق الأحد ضمن مراكز النقاط، سيعادل أيضاً الرقم القياسي لعدد مرات إنهاء السباقات ضمن مراكز النقاط والذي يحمله مايكل شوماخر (221 سباق)

تصدر هاميلتون لغاية الآن 154 جائزة كبرى، أي حوالى 60% من السباقات التي شارك بها في الفورمولا 1

صعد هاميلتون إلى منصة التتويج 157 مرة لغاية وهذا رقم قياسي جديد في عالم الفورمولا 1

هاميلتون هو السائق الوحيد الذي أنهى سباقات موسم 2020 السبعة التي أُقيمت لغاية الآن ضمن مراكز النقاط. إذا أنهى سباق الأحد ضمن مراكز النقاط، سيعادل الرقم القياسي لعدد المرات المتتالية لإنهاء السباقات ضمن مراكز النقاط، والذي يحمله نيك هايدفلد (41 سباق متتالي)

المرة المقبلة التي ينطلق فيها بوتاس من الصف الأول ستكون رقم 32 في مسيرته في الفورمولا 1، ليتخطى رقم نيكي لاودا

المرة المقبلة التي ينهي فيها سيباستيان فيتيل سباق فورمولا 1 ضمن المراكز العشرة الأولى سيكون ذلك السباق رقم 200 له ضمن مراكز النقاط. فقط أربعة سائقين سجلوا نقاطاً في سباقات أكثر. الرقم القياسي 229 سباق ويحمله مايكل شوماخر

بلغ كارلوس ساينز سن الـ 26 يوم الثلاثاء، 1 أيلول / سبتمبر

انطلق روبنز باريكيللو بـ 325 سباق فورمولا 1، بينما شارك كيمي رايكونن بـ 319 جائزة كبرى. ويُتوقع أن يتمكن رايكونن من كسر الرقم القياسي هذا الموسم (الفارق بينهما 6 سباقات)

صانعون

عززت مرسيدس الرقم القياسي للانطلاق من المركزين الأول والثاني في سباقات الفورمولا 1 إلى 69 مرة

تصدرت مرسيدس 30 جائزة كبرى على التوالي لغاية الآن. الرقم القياسي هو 31 مرة ويحمله فريق ويليامز. يمكن أن تعادله مرسيدس نهاية الأسبوع الحالي

تمكنت سيارة مزوّدة بمحرك مرسيدس من خطف مركز الانطلاق الأول 200 مرة في الفورمولا 1. الرقم القياسي 229 مرة وخلفها رينو 213 مرة

في بلجيكا سجّلت محركات فيراري تواجدها رقم 1000 على شبكة الانطلاق. نهاية الأسبوع الحالي تسجل تواجدها رقم 999 كصانع

تصادف نهاية الأسبوع الذكر الـ 50 لوفاة يوشين ريندت، الذي لقي مصرعه في مونزا خلال تجارب فترة ما بعد الظهر يوم السبت 5 أيلول / سبتمبر 1970, وأصبح لاحقاً، ولحسن الحظ، بطل العالم الوحيد الذي يتوّج باللقب وليس على قيد الحياة. كان بيرني إكليستون مدير أعماله، كما استعان بابنته في بداية الألفية الجديدة لتكون سائقته الخاصة. الدكتور هيلموت ماركو كان أقرب الأصدقاء إلى ريندت، وترعرعا سوية في منطقة غراز النمساوية

أرقام عن موسم 2019

شارل لوكلير هو أكثر السائقين انطلاقاً من المركز الأول في موسم 2019 (7 مرات)

جورج راسل هو السائق الوحيد الذي تمكن من التفوّق على زميله في الفريق في جميع الحصص التأهيلية في موسم 2019

لويس هاميلتون أكثر السائقين فوزاً في موسم 2019 (11 سباق)

مرسيدس أكثر الصانعين فوزاً في موسم 2019 (15 سباق)

تمكن المنطلق من المركز الأول من الفوز بـ 8 سباقات في موسم 2019 (بوتاس في أذربيجان، هاميلتون في موناكو، هاميلتون في فرنسا، لوكلير في بلجيكا، لوكلير في إيطاليا، بوتاس في الولايات المتحدة، فيرشتابن في البرازيل، هاميلتون في أبوظبي. أي بنسبة 38.1%)

خرجت سيارة الأمان إلى المسار في 13 سباق فورمولا 1 في 2019 (البحرين، أذربيجان، إسبانيا، موناكو، فرنسا، بريطانيا، ألمانيا، بلجيكا، إيطاليا، سنغافورة، روسيا، المكسيك، البرازيل)

أكثر السائقين انطلاقاً من الصف الأول لشبكة الانطلاق في 2019 هو لويس هاميلتون (13 مرة)

لويس هاميلتون هو أيضاً أكثر السائقين صعوداً إلى منصات التتويج في موسم 2019 (17 منصة)

سباق ألمانيا هو الوحيد الذي شهد تساقط الأمطار في موسم 2019

فريق مرسيدس هو الوحيد الذي تمكنت سائتيه من بلوغ القسم الثالث من الحصة التأهيليى في جميع جولات العام الماضي

الترتيب الحالي لبطولة السائقين

الترتيب السائق النقاط
1 لويس هاميلتون 157
2 ماكس فيرشتابن 110
3 فالتيري بوتاس 107
4 أليكساندر ألبون 48
5 شارل لوكلير 45
6 لاندو نوريس 45
7 لانس سترول 42
8 دانيال ريكاردو 33
9 سيرجيو بيريز 33
10 إستيبان أوكون 26
11 كارلوس ساينز 23
12 بيار غاسلي 18
13 سيباستيان فيتيل 16
14 نيكو هولكنبرغ 6
15 أنطونيو جيوفينازي 2
16 دانيل كفيات 2
17 كيفن ماغنوسن 1
18 كيمي رايكونن 0
19 نيكولاس لاتيفي 0
20 جورج راسل 0
21 رومان غروجان 0

 

الترتيب الحالي لبطولة الصانعين

الترتيب الفريق النقاط
1 مرسيدس 264
2 ريد بُل رايسنغ 158
3 ماكلارين 68
4 رايسنغ بوينت 66
5 فيراري 61
6 رينو 59
7 ألفا توري 20
8 ألفا روميو 2
9 هاس 1
10 ويليامز 0

 

نقاط جزائية على السائقين

السائق نقاط جزائية
سيباستيان فيتيل 7
دانيال ريكياردو 7
دانيل كفيات 5
أنطونيو جيوفينازي 4
كيفن ماغنوسن 4
ماكس فيرشتابن 4
لانس سترول 3
لويس هاميلتون 3
رومان غروجان 2
كيمي رايكونن 2
شارل لوكلير 2
كارلوس ساينز 1
سيرجو بيريز 1
بيار غاسلي 1
جورج راسل 1
أليكساندر ألبون 1

أخبار ذات صلة