كوارتارارو يفوز في كاتالونيا ومنصة تتويج ثنائية لفريق سوزوكي

سيطر دراج فريق بيتروناس ياماها فابيو كوارتارارو على مجريات جائزة كاتلونيا الكبرى، الجولة الثامنة من بطولة العالم للدراجات النارية “موتو جي بي” لموسم 2020.

وبعد انطفاء الأضواء الحمراء، انطلق موربييدللي بشكلٍ جيد من المركز الأول وتشبث بالصدارة، تبعه جاك ميلر في المركز الثاني وفالنتينو روسي في المركز الثالث، بينما تراجع فابيو كوارتارارو للمركز الرابع.

وفي بداية اللفة وتحديداً عند المنعطف الثاني انزلق جوهان زاركو وأخرج معه أندريا دوفيسيوزو من السباق، وبذلك خسر الإيطالي ترتيب بطولة الدراجين.

في اللفة الثانية تقدم روسي للمركز الثاني يتبعه كوارتارارو في المركز الثالث، ليتراجع ميلر للمركز الرابع وجوان مير في المركز الخامس،

استمر روسي باللحاق بموربيديللي وكان الفارق 3 أعشار من الثانية فقط، وفي تلك المرحلة كان كواترارارو في أعقاب الدكتور وزميله في الفريق متصدر السباق.

في اللفة الخامسة بدأ موربيديللي، روسي، كوارتارارو، ميلر وجوان مير بالابتعاد عن صاحب المركز السادس بول إسبارغارو، والذي يتبعه أليكس رينز في المركز السابع ودانيلو بيتروتشي غي المركز الثامن.

في بداية اللفة السادسة تقدم كوارتارارو للمركز الثاني وتراجع روسي للمركز الثالث، بفراق 6 أعشار من الثانية عن ميلر صاحب المركز الرابع، توسع الفارق بعدها بين الدراجين الخمسة الأوائل وصاحب المركز السادس إلى 2.2 ثانية.

بدأ كوارتارارو بتأخير الكبح محاولاً تجاوز موربيديللي، لكن الأخير كان يغلق الطريق على زميله في الفريق، وفي تلك المرحلة كان مافريك فينيالس في المركز 15 رغم انطلاقه خامساً.

تمكن كوارتارارو من تصدر السباق أمام موربيديللي الذي تراجع للمركز الثاني، يتبعه روسي الذي كان ضمن دائرة المنافسة وبفارق عشر من الثانية فقط عن دراج بيتروناس.

عند اللفة 12 كان ترتيب المراكز العشرة الأولى كالتالي، كوارتارارو، موربيديللي، روسي، ميلر، مير، رينز، بول إسبارغارو، براد بيندر وفرانشيسكو بانايا، بينما كان فينيالس لا يزال عالقاً في المركز 15.

وفي اللفة ذاتها، انسحب بول إسبارغارو بعد انزلاقه عن دراجته في المنعطف الأول.

خسر موربيديللي المركز الثاني لصالح روسي بعد خروجه بشكلٍ واسع من المنعطف الأول، وعاد في المركز الثالث، بينما بدأ جوان مير بالضغط على ميلر صاحب المركز الرابع.

في اللفة 16 انزلق روسي عن دراجته في المنعطف الثاني وانسحب من السباق، تبعه تقدم مير للمركز الثالث أمام ميلر الذي تراجع للمركز الرابع.

وفي المنعطف الثاني ذاته، انزلق ميغيل أوليفيرا وخرج من السباق مع تبقي 6 لفات على نهاية السباق، ليتقدم رينز للمركز الرابع بعد تجاوزه ميلر الذي تراجع للمركز الخامس.

في اللفة ما قبل الأخيرة تقدم مير للمركز الثاني وتراجع موربيديللي للمركز الثالث، ولم يكن الأخير في مأمن من زميل مير في الفريق الذي كان في أعقاب موربيديللي.

وبعد عدة منعطفات تقدم رينز للمركز الثالث وتراجع موربيديللي للمركز الرابع، ليعبر كوارتارارو خط النهاية محققاً فوزه الثالث هذا الموسم ويستعيد صدارة الترتيب العام للبطولة برصيد 108 نقاط.

المركز الثاني لصالح مير الذي تقدم للمركز الثاني في الترتيب العام لبطولة الدراجين، بفارق 8 نقاط عن مير، بينما كان المركز الثالث على منصة التتويج من نصيب أليكس رينز.

المركز الرابع كان من نصيب موربيديللي، متقدماً على ثنائي فريق بيتروناس جاك ميلر وفرانشيسكو بانايا في المركزين الخامس والسادس، بينما كان المركز السابع لصالح تاكاكي ناكاغامي، المركز الثامن دانيلو بيتروتشي، المركز التاسع مافريك فينيالس وكال كراتشلو في المركز العاشر.

أخبار ذات صلة