لاودا علم هاميلتون كيف عليه أن يكون قائدا للفريق

كشف سائق فريق مرسيدس لويس هاميلتون أن الراحل نيكي لاودا علمه كيف أن يصبح قائداً للفريق في بطولة العالم للفورمولا 1. 

حيث يصادف اليوم ذكرى مضي عامٍ كاملٍ على رحيل نيكي لاودا، أحد أساطير الفورمولا 1 وبطل العالم الثلاثي، والذي شغل منصب الرئيس غير التنفيذي في مرسيدس.

وكان لاودا أحد أبرز الأشخاص الذين اعتمد عليهم لويس هاميلتون، حيث استفاد البريطاني من العديد من نصائح لاودا في مسيرته في الفورمولا 1.

المزيد من الأخبار عن لاودا

هاميلتون: نيل دعم لاودا تطلب احتراماً كبيراً

وولف: لاودا ألهمني بنهجه وأسلوب ابتكاره

هاميلتون: بدون لاودا كنت لأفوز بلقبٍ وحيد

حيث تحدث هاميلتون عن لاودا حيث قال: “كنا نتحدث باستمرار بعد السباقات، وكان يطرح أسئلةً مثللويس، ما الذي عليك أن تقوم به لتصبح أفضل؟ ما الذي تحتاجه؟، كان يحاول دوماً البحث عن جوانب ليصبح أفضل”.

وأكمل: “في حال كان هناك أمر وحيد تعلمته منه، هو هذا الأمر. كسائق، وضمن صفوف الفريق، لا بد لنا من العمل سويةً، ولكن لا بد لي من أن أفرض نفسي لأكون قائداً للفريق. يجب طرح الأسئلة الصحيحة، يجب البحث في أدق التفاصيل”.

وأضاف: “حتى في حال كان الجميع يضغط، لا بد من ضمان عدم التهاون، وضمان الضغط إلى أقصى الحدود. لا بد من وجود شخص يمكنه استخلاص قدرات أكبر من الفريق، وحثهم إلى الضغط بشكلٍ أكبر حتى عندما يعتقدون أنهم وصلوا إلى أقصى الحدود”.

وتابع: “هذا ما علمني إياه نيكي لاودا، وعلمني عن نهج التعامل الأمثل في بيئة العمل، وأعتقد أن بإمكاني الاستفادة من ما تعلمته من لاودا في كل يومٍ في مسيرتي الاحترافية”.

أخبار ذات صلة