لوكلير يتألق وينطلق أولًا في سباق سنغافورة!

حقق سائق فريق فيراري شارل لوكلير مركز الانطلاق الأول في سباق جائزة سنغافورة الكبرى، الجولة 17 لموسم 2022 من بطولة العالم للفورمولا 1 في حصة تأهيلية درامية، خصوصًا في لحظاتها الأخيرة.

منذ البداية، شهدت الحصة التأهيلية في حلبة مارينا باي تغيراتٍ في ظروف الحلبة، بسبب الأمطار الغزيرة التي كانت قد هطلت قبل الحصة التأهيلية، وبالتالي صعوبة تحديد النوعية الأمثل من الإطارات.

اقرأ أيضًا: فريق ريد بُل يهاجم فيراري ومرسيدس بسبب التشهير

ومع استخدام الجميع للإطارات الخاصة بالحلبة الرطبة ‘إنترميديت’، فإن السؤال الأبرز جاء حول التوقيت المثالي للانتقال إلى استخدام الإطارات الملساء اللينة.

كان ذلك الوقت مثاليًا في القسم الثالث من الحصة التأهيلية، التي شهدت تحسين السائقين لتواقيتهم لفةً تلو الأخرى، في ظل تحسن ظروف الحلبة في كل لفة، وبالتالي كانت الأفضلية ستكون لآخر سائق يبدأ لفته السريعة.

سائق فريق مرسيدس لويس هاميلتون أظهر سرعةً مذهلةً في القسم الثالث، وكان قريبًا من تحقيق مركز الانطلاق الأول، ولكنه اكتفى بالمركز الثالث، خلف سائق فريق ريد بُل سيرجيو بيريز، بينما تمكن لوكلير من تسجيل 1:49.412 د ليضمن الانطلاق من المركز الأول في سنغافورة.

أما بالنسبة لبطل العالم، سائق فريق ريد بُل ماكس فيرشتابن، فإنه كان في لفةٍ سريعةٍ مع الاقتراب من نهاية الحصة التأهيلية، لكنه خفف سرعته في المقطع الثالث، ليضمن وجود إمكانية لإكمال لفة سريعة إضافية قبل ثانيتين فقط من انتهاء الحصة التأهيلية، وبالتالي ليضمن التمتع بأفضل مستويات التماسك في الحلبة.

كان يبدو أن تلك الاستراتيجية ستنجح مع بطل العالم، الذي أظهر سرعةً لا يستهان بها، وكان يتجه نحو تحقيق مركز الانطلاق الأول، قبل أن يُجبر، من قِبل فريق ريد بُل، على العودة إلى منطقة الصيانة، حيث يُعتقد أنه كان على وشك النفاذ من الوقود. وبالتالي سيكتفي فيرشتابن بمركز الانطلاق الثامن فقط.

خلف ثلاثي الصدارة، ينطلق كارلوس ساينز من المركز الرابع لمصلحة فريق فيراري، أمام مواطنه، وسائق فريق ألبين، فرناندو ألونسو، فيما جاء سائق فريق ماكلارين لاندو نوريس، الذي يستخدم السيارة المطوّرة، بالمركز السادس.

وفي حين أن ألونسو ونوريس تواجدا ضمن المراكز العشرة الأولى لـ ألبين وماكلارين، كانت الحصة مخيبة للآمال لزملائهما، حيث ينطلق دانيال ريكاردو من المركز 17 لمصلحة ماكلارين، أمام إستيبان أوكون، ومع التفوق على ثنائي ويليامز فقط.

تواجد ثنائي ألفا تاوري ضمن المراكز العشرة الأولى، حيث سينطلق بيار غاسلي من المركز السابع، ويوكي تسونودا من المركز العاشر.

بينما كانت المفاجأة الأبرز في الحصة التأهيلية هي عدم تأهل جورج راسل ضمن المراكز العشرة الأولى لمصلحة فريق مرسيدس، حيث اكتفى بالمركز 11، فيما جاء ميك شوماخر بالمركز 13 لمصلحة فريق هاس، وفصل بين ثنائي أستون مارتن لانس سترول وسيباستيان فيتيل، مع تفوق فيتيل على ثنائي ألفا روميو غوانيو جو وفالتيري بوتاس بالمركزين 15 و16.

أخبار ذات صلة