موربيديللي يتألق ويفوز بسباق جائزة سان مارينو الكبرى

سجل دراج فريق بيتروناس ياماها فرانكو موربيديللي فوزه الأول في الفئة الأولى بسباق جائزة سان مارينو الكبرى، سادس جولات بطولة العالم للدراجات النارية “موتو جي بي”.

وقبل انطلاق السباق، وعندما توجه الدراجين إلى شبكة الانطلاق تصاعد خيط من الدخان من دراجة فينيالس، وبدأ الميكانيكيين على الفور بإصلاح الدراجة.

وللمرة الأولى هذا الموسم، وبعد كارثة وباء كورونا، تواجد المتفرجين على مدرجات الحلبة، وبلغ عددهم 10 الاف مشجع.

وعند انطفاء الأضواء الحمراء كانت انطلاقة فرانكو موربيديللي صاروخية تصدر بعدها السباق يتبعه فالنتينو روسي في المركز الثاني، بينما تراجع فينيالس إلى المركز الرابع خلف جاك ميلر في المركز الثالث.

ولم تكن انطلاقة فابيو كوارتارارو جيدة كذلك، ليتراجع الفرنسي ومتصدر الترتيب العام للبطولة إلى المركز الخامس مع بدء اللفة الثانية.

وعند اللفة الثانية كان روسي في أعقاب المتصدر موربيديللي، وفي تلك الأثناء كان ثنائي دوكاتي أندريا دوفيسيوزو ودانيلو بيتروتشي في المركزين التاسع والرابع عشر تباعاً، بينما تواجد ثنائي سوزوكي أليكس رينز وجوان مير في المركزين السادس والسابع.

وفي اللفة الثالثة افتتح برادلي سميث الحوادث، حيث انزلق عن دراجته في المنعطف الرابع عشر، وتبعه حادث انزلاق لكوارتارارو عن دراجته، لكن الأخير تمكن من استعادة الدراجة وعاد إلى السباق في المركز الأخير.

خسر بعدها فينيالس المركز الرابع لصالح رينز، وبدأ جوان مير وفرانشيسكو بانيايا بمطاردة دراج ياماها الذي كان يُعاني من تدهور لإطاراته، لكن مير خسر المركز السادس لصالح بانيايا بعد خروجه بشكلٍ واسع من المنعطف.

بعد ذلك بعدة منعطفات، تقدم بانيايا للمركز الخامس أمام فينيالس الذي تراجع للمركز السادس، يتبعه مير ودوفيسيوزو، وعند اللفة 12 بدأت وتيرة روسي بالانخفاض، وبدأ الفارق بينه وبين موربيديللي متصدر السباق يصل إلى 8 أعشار من الثانية.

تقدم رينز للمركز الثالث أمام ميلر الذي تراجع للمركز الخامس بعد أن تجاوز زميله في الفريق بانيايا للمركز الرابع، وفي تلك الأثناء كان الفارق بين المتصدر موربيديللي وروسي في المركز الثاني 1.3 ثانية.

مع تبقي 10 لفات على النهاية، بدأت وتيرة روسي بالانخفاض أكثر، وأصبح الفارق بينه وبين موربيديللي 2.1 ثانية، وبدأ بانيايا، رينز بالاقتراب من الدكتور.

عاد كوارتارارو إلى منطقة الصيانة وعاد مجدداً إلى الحلبة، وعند وصوله إلى المنعطف السادس انزلق عن دراجته مجدداً وانسحب من السباق نهائياً.

خسر روسي المركز الثاني لصالح بانيايا مع تبقي 7 لفات على النهاية، وبدأ رينز بملاحقة روسي وكان الفارق بينهما 3 أعشار من الثانية فقط، ومع تبقي 5 لفات على النهاية كان رينز يضغط على روسي بشكلٍ كبير لكن الأخير كان يُغلق خط السباق بشكلٍ دفاعي.

في اللفة ما قبل الأخيرة بدأ روسي بالاقتراب من بانيايا يتبعه رينز ومير، لكن مير تجاوز رينز ثم تجاوز روسي للمركز الثالث، وبذلك يُنهي موربيديللي السباق في المركز الأول للمرة الأولى في مسيرته في البطولة.

المركز الثاني من نصيب بانيايا ومنصة التتويج الأولى للإيطالي، يتبعه مير في المركز الثالث، روسي في المركز الرابع، رينز في المركز الخامس، فينيالس في المركز السادس، دوفيسيوزو في المركز السابع، تاكاكي ناكاغامي في المركز الثامن، جاك ميلر في المركز التاسع وبول إسبارغارو في المركز العاشر.

ومع هذا السباق وخروج كوارتارارو، تصدر دوفيسيوزو الترتيب العام لبطولة الدراجين بفارق 6 نقاط عن دراج بيتروناس ياماها.

أخبار ذات صلة