هاميلتون: إطارات بيريللي لا تتحمل أداء سيارات 2020

يعتقد سائق فريق مرسيدس لويس هاميلتون أن فرق بطولة العالم للفورمولا 1 تتأثر باستخدام بيريللي لإطارات العام الماضي في موسم 2020. 

إذ أن شركة بيريللي تستخدم إطارات العام الماضي في موسم 2020 من الفورمولا 1، نظراً لأن فرق البطولة رفضت، أثناء اختبارات العام الماضي، المواصفات النموذجية لإطارات 2020، ما أدى إلى تخلي بيريللي عن تلك الإطارات واستخدام المواصفات ذاتها التي استُخدمت في 2019.

 

View this post on Instagram

 

🏆💥 #F1 #فورمولا1

A post shared by أوتوسبورت (@autosport.me) on

إلا أن موسم 2020 يشهد استخدام الفرق لسياراتٍ هي الأسرع في تاريخ البطولة، مع تعرض الإطارات لضغطٍ كبير، وكان ذلك واضحاً في سباق جائزة بريطانيا الكبرى التي شهدت مواجهة ثلاثة سائقين لثقب في إطارات سياراتهم في اللفات الأخيرة، وهو أمرٌ ستفتح شركة بيريللي تحقيقاً به.

كما أن شركة بيريللي كانت قد استخدمت أكثر الإطارات المتاحة قساوةً في جائزة بريطانيا الكبرى نهاية الأسبوع الماضي، بينما تجلب نوعياتٍ أكثر ليونة بدرجة في السباق الذي سيُقام في الحلبة ذاتها نهاية الأسبوع الحالي.

المزيد من أخبار الفورمولا 1!

قلب هاميلتون كاد أن يتوقف في اللفة الأخيرة في سيلفرستون

لوكلير توقع معاناة أكبر لـ فيراري في سباق بريطانيا

فريق مرسيدس يعتقد أن هاميلتون كان محظوظاً في بريطانيا

حيث قال هاميلتون، الفائز بسباق سيلفرستون رغم وجود ثقب في إطاره: “استخدام بيريللي لإطاراتٍ أكثر ليونة بدرجة في سباق الأسبوع المقبل يمثل تحدياتٍ كبيرة بالنسبة لنا جميعاً، ومن المؤكد أن كافة السائقين سيكملون توقفَي صيانة على الأقل”.

وأضاف: “بالتأكيد، السيارات أسرع بكثير في 2020 مقارنةً مع العام الماضي، لكننا نستخدم إطارات العام الماضي ذاتها، ولم يكن من الممكن تطوير إطارات أفضل للتعامل مع السيارات الأقوى في 2020″.

وأكمل: “بالتالي، أعتقد أن الأسبوع المقبل يمثل تحدياً كبيراً بالنسبة لنا، ولكن الأمر ذاته ينطبق على جميع الفرق والسائقين”.

وتابع: “آمل أن نستفيد من سباق سيلفرستون الأول لاستيعاب أداء الإطارات وكيفية التعامل معها لنصبح أفضل استعداداً للأسبوع المقبل مع الإطارات التي سيجلبونها”.

أخبار ذات صلة