هاميلتون عانى من العطش الشديد في سباق فرنسا

كشف سائق مرسيدس لويس هاميلتون أن قارورة مياه الشرب في سيارته تعطلت في السباق خلال منافسته على المركز الثاني لسباق جائزة فرنسا الكبرى من بطولة العالم للفورمولا 1 لموسم 2022.

واحتفل هاميلتون بسباقه رقم 300 بأفضل نتيجة ممكنة بعد عبوره خط النهاية لحلبة بول ريكار في المركز الثاني، وهي أفضل نتيجة يحققها بطل العالم 7 مرات لهذا الموسم الذي تُعاني فيه مرسيدس بشكلٍ كبير بالمقارنة مع فريقي ريد بُل وفيراري.

وأكد هاميلتون أنه شعر بالعطش الشديد بعد تعطل قارورة المياة، خاصةً مع ارتفاع درجات الحرارة في الحلبة.

وقال هاميلتون: “السباق كان رائعاً، لكن الأمور أصبحت أشد قساوة بعد عدم تمكني من شرب الماء خلال السباق، لكن بشكلٍ عام النتيجة كانت جيدة بعد ما تعرضنا له هذا الموسم”.

وتابع: “قام الفريق وجميع العاملين في المصنع بعمل مذهل نهاية الأسبوع، وكذلك قدم جورج سباق رائع ونحن سعداء بهذه النتيجة”.

وأضاف: “في العادة أنا لا أشرب الكثير من الماء خلال السباق، لكن اليوم في اللفة 20 كنت أشعر بالعطش، ولم أتمكن من الشرب، وربما كان الماء قد تبخر، أعتقد أنني خسرت 3 كيلوغرامات من وزني بسبب ما حدث”.

وأكمل: “منافسة فيراري وريد بُل أمر صعب في هذه المرحلة، وأمل أن نتمكن من تقليص الفارق في السباقات المقبلة، لا أحد يعلم ما سيحدث، لكنني واثق من قدرة الفريق على تحقيق ذلك”.

أخبار ذات صلة