هاميلتون يتصدر حصة تجارب أسطنبول الأولى ويسجل توقيتًا قياسيًا

أنهى لويس هاميلتون حصة التجارب الأولى لجائزة تركيا الكبرى، الجولة 16 من بطولة العالم للفورمولا 1، في المركز الأول مع أفضلية واضحة أمام منافسيه الآخرين.

وتمكن سائق مرسيدس من تسجيل توقيتًا قياسيًا جديدًا على حلبة أسطنبول بارك، وبلغ 1.24.178 دقيقة، ليتفوق بفارق 0.4 ثانية أمام منافسه وسائق فريق ريد بُل ماكس فيرشتابن.

رغم ذلك، يتراجع هاميلتون 10 مراكز من مكان انطلاقه في سباق جائزة تركيا الكبرى، نتيجة لتغيير وحدة محرك الاحتراق الداخلي في سيارته ‘دبليو 12‘.

وكان هاميلتون قد اتنمى في السابق عدم تعرضه لأي عقوبة حتى نهاية الموسم، لكن فريقه مرسيدس اتخذ قرارًا بتغيير المحرك قبل انطلاق هذه الجولة.

ولأن التغيير يشمل وحدة المحرك فقط، عوضًا عن كامل وحدة الطاقة، يتراجع هاميلتون 10 مراكز.

واحتل فيرشتابن المركز الثاني في ترتيب الحصة أمام سائق فيراري شارل لوكلير بفارق 0.051 ثانية، أما المركز الرابع فقد كان من نصيب سائق مرسيدس فالتيري بوتاس بفارق 0.6 ثانية إلى زميله في الفريق.

وأنهى سائق فيراري الإسباني كارلوس ساينز، الذي ينطلق من المركز الأخير لتغيير وحدة الطاقة قبيل انطلاق الجولة، الحصة في المركز الخامس. ويُذكر أن السائقين الخمسة الأوائل سجّلوا تواقيتهم على إطارات الـ ‘سوفت‘.

وحلّ سائق ألبين استيبان أوكون في المركز السادس، على إطارات الهارد، وتأخر بفارق 0.731 ثانية إلى المركز الأول. وأنهى الفرنسي الحصة الأولى أمام سائق فريق ماكلارين لاندو نوريس وسائق فريق ‘ألفا تاوري‘ بيار غاسلي.

تخلّف فرناندو ألونسو عن المركز الأول بفارق 1.205 ثانية مكتفيًا بالمركز التاسع لفريق ألبين، ليكمل سائق فريق ريد بُل سيرجيو بيريز المراكز العشرة الأولى.

في المركز 11، كان البريطاني جورج راسل لفريق ويليامز أمام دانيال ريكاردو، وكان هذان السائقان قد اختبرها نموذج الكفوف الجديد المقدم من قبل الاتحاد الدولي للسيارات، الذي يهدف لتحقيق حماية حرارية أكبر، كما قام بذلك كل من هاميلتون، ساينز وسيباستيان فيتيل.

احتل سائق ‘أستون مارتن‘ فيتيل المركز 13 أمام سائق ‘ألفا روميو‘ أنطونيو جيوفينازي وسائق ويليامز نيكولاس لاتيفي.

وكانت بقية الترتيب كما يلي: كيمي رايكونن في المركز 16 أمام لانس سترول لأستون مارتن، يوكي تسونودا وثنائي فريق ‘هاس‘ ميك شوماخر ونيكيتا مازيبين.

أخبار ذات صلة