هاميلتون يخطف الفوز في بريطانيا في اللفات الأخيرة!

حقق سائق فريق مرسيدس لويس هاميلتون فوزاً مثيراً، وأساسياً، بسباق جائزة بريطانيا الكبرى، عاشر جولات موسم 2021 من بطولة العالم للفورمولا 1، بعد تجاوزٍ في اللفات الأخيرة على منافسه في فيراري شارل لوكلير، بينما انسحب سائق فريق ريد بُل ماكس فيرشتابن إثر تعرضه لحادثٍ عنيف

منذ الأمتار الأولى، كان هذا السباق دراماتيكياً في حلبة سيلفرستون، التي رحّبت بـ 140 ألف متفرج مع امتلاء المدرجات بأكملها لمتابعة هذا السباق الرئيسي، بعد السباق التأهيلي الذي أُقيم يوم السبت.

إذ أن سائق فريق ريد بُل ماكس فيرشتابن انطلق من المركز الأول، واحتفظ بصدارته أمام منافسه على اللقب لويس هاميلتون، ولكن سائق فريق مرسيدس حاول، بشتى الوسائل، تجاوز فيرشتابن وخطف الصدارة في المنعطفات الأولى.

 

View this post on Instagram

 

A post shared by أوتوسبورت (@autosport.me)

وصولاً إلى المنعطف التاسع، وهو منعطف ‘كوبس’ الشهير، تواجد هاميلتون على المسار الداخلي، فيما تواجد فيرشتابن على المسار الخارجي، وكان هناك حادث عنيف بين الثنائي أدى إلى انسحاب فيرشتابن ورفع الأعلام الحمراء.

أثناء هذا الحادث، وقبل رفع الأعلام الحمراء، كان لوكلير قد استغل الحادث ليتجاوز هاميلتون على الفور مع الخروج من منعطف كوبس.

نُقل فيرشتابن إلى المركز الطبي، ومنه إلى المستشفى لإجراء المزيد من الفحوصات، ولكن البوادر الأولى إيجابية خصوصاً وأنه خرج من سيارته لوحده وبدون أية مساعدة.

ولكن، بالعودة إلى مجريات السباق، فإن لجنة التحكيم وجهت عقوبة 10 ثواني لـ هاميلتون بسبب مسؤوليته في الحادث، وحاول البريطاني بعد مواصلة السباق تجاوز لوكلير إلى الصدارة بدون أي جدوى.

عانى لوكلير، في مراحل السباق، من مشاكل في تقطع محرك سيارته، ولكن الفريق تمكن من معالجة هذه المشكلة، وليحتفظ لوكلير بفارق ثانيتين في الصدارة أمام هاميلتون.

توجه هاميلتون إلى منطقة الصيانة في نهاية اللفة 27، أجرى العقوبة، وانتقل إلى استخدام الإطارات القاسية، وليعود بالمركز الخامس خلف سائق فريق ماكلارين لاندو نوريس.

وتيرة هاميلتون كانت مذهلةً مع الإطارات القاسية في القسم الثاني من السباق، وتمكن من تجاوز نوريس، ثم زميله في مرسيدس فالتيري بوتاس بعد أوامرٍ من الفريق، ومن ثم بدأ هاميلتون مهمة تقليص الفارق إلى لوكلير في الصدارة.

إذ أن تألق هاميلتون مع الإطارات القاسية على متن سيارة مرسيدس رافقه تراجع وتيرة فيراري بشكلٍ ملحوظ مع تلك النوعية من الإطارات، وكان بإمكان هاميلتون تقليص الفارق بمعدل ثانية في كل لفة، وليتقدم إلى المركز الأول مع تبقي لفتين على نهاية السباق.

حيث كان بإمكان هاميلتون تجاوز لوكلير عند المنعطف التاسع، المنعطف ذاته الذي شهد الحادث بينه وبين فيرشتابن عند بداية السباق، وليتجه بعدها هاميلتون ليحقق فوزه الثامن بسباق جائزة بريطانيا الكبرى أمام جماهيره، بينما اكتفى لوكلير بالمركز الثاني وهي أفضل نتيجة له في 2021، بينما جاء بوتاس بالمركز الثالث أمام ثنائي فريق ماكلارين لاندو نوريس ودانيال ريكاردو بالمركزين الرابع والخامس تباعاً.

أنهى كارلوس ساينز سباق جائزة بريطانيا الكبرى بالمركز السادس، بينما تواجد ثنائي ألبين ضمن مراكز النقاط، حيث جاء فرناندو ألونسو وإستيبان أوكون بالمركزين السابع واللتاسع، وفصل بينهما سائق فريق أستون مارتن لانس سترول، بينما تفوق أوكون على ثنائي ألفا تاوري يوكي تسونودا وبيار غاسلي.

أنهى جورج راسل سباق بلاده بالمركز 12 لمصلحة فريق ويليامز، بينما جاء زميله نيكولاس لاتيفي بالمركز 14 بين ثنائي ألفا روميو أنطونيو جيوفينازي وكيمي رايكونن تباعاً.

أما بالنسبة لزميل فيرشتابن في الفريق، فإن سيرجيو بيريز انطلق من منطقة الصيانة، ولكنه لم يتمكن من تحقيق تقدم جيد في السباق، وثم أجرى توقف صيانة متأخر ليتراجع إلى المركز 16، ولكنه سجل أسرع توقيتٍ ليضمن عدم حصول هاميلتون على نقطة إضافية، وأنهى سباقه أمام ثنائي هاس نيكيتا مازيبين وميك شوماخر، فيما انسحب سيباستيان فيتيل من السباق.

أخبار ذات صلة