هاميلتون يرد على ماركو، أنا من سأُقرر متى أعتزل البطولة

رد سائق مرسيدس لويس هاميلتون على مستشار فريق ريد بُل هيلموت ماركو بعد تصريحات الأخير أن على بطل العالم 7 مرات اعتزال البطولة.

ويأتي ذلك بعد تراجع كبير في تأدية مرسيدس هذا الموسم، حيث لا تزال سيارة الصانع الألماني التي استحوذت على البطولة منذ بدء العمل بالمحركات الهجينة عام 2014 في أضعف حالاتها مع سيطرة واضحة لفريقي فيراري وريد بُل لهذا الموسم.

وأنهى هاميلتون سباق إيمولا في المركز 13 بفارق كبير عن فيرشتابن الفائز بالسباق، وما زاد من سوء الأمر هو تجاوزه من قبل الهولندي بفارق لفة كاملة.

وصرح ماركو بعد السباق أن هاميلتون من المحتمل أنه قد تمنى عدم حدوث هذا التجاوز على الإطلاق، وربما أنه قد رغب بإنهاء مسيرته على الفور.

وكتب هاميلتون على منصات التواصل الإجتماعي: “أنا من سأُقرر متى أُنهي ما أقوم به”.

وعند سؤال ماركز عن تجاوز فيرشتابن لهاميلتون بفارق لفة كاملة، أجاب: “لقد تجاوزه ماكس بلفة كاملة، أعتقد أنه كان عليه الاعتزال نهاية العام الماضي”.

من جانبه صرح فيرشتابن حول ما حدث: “مرسيدس بطيئة منذ السباق الأول، لذلك لم أتفاجأ بالتجاوز، لكنني على الصعيد نفسه سعيد لتجاوز لويس بالمقارنة مع أي أحد آخر”.

وفي نهاية سباق إيمولا تحدث مدير مرسيدس توتو وولف مع هاميلتون عبر الراديو محاولاً مواساته حول السيارة وأداءها قائلاً: “مرحباً لويس، نعتذر لك عن السيارة التي اضطررت لقيادتها هذا اليوم، وهذه ليست النتيجة التي نستحقها على الإطلاق، وعلينا الآن المضي قدماً ونسيان هذا السباق السيء”.

أخبار ذات صلة