هاميلتون يصف اللفات الأخيرة في البحرين بالمرعبة

وصف سائق فريق مرسيدس لويس هاميلتون اللفات الأخيرة من سباق جائزة البحرين الكبرى، الجولة الافتتاحية لموسم 2021 من بطولة العالم للفورمولا 1، بأنها كانت مرعبةً.

تقرير السباق: هاميلتون يفوز في البحرين بعد معركة مذهلة ضد فيرشتابن

إذ أن فريق مرسيدس لم يكن المرشح الأبرز للفوز بسباق البحرين، في ظل معاناته في التجارب الشتوية ومن ثم الأفضلية المريحة لفريق ريد بُل مع ماكس فيرشتابن طوال مجريات الجولة.

 

View this post on Instagram

 

A post shared by أوتوسبورت (@autosport.me)

ولكن هاميلتون، مع تواجده بالمركز الثاني خلف فيرشتابن في السباق، استغل استراتيجية التوقف المبكر ليحصل على أفضلية المركز على فيرشتابن، والتقدم إلى الصدارة.

ورغم أفضلية فيرشتابن مع الإطاراته ووتيرته العالية في اللفات الأخيرة، وتمكنه من التجاوز والتقدم إلى الصدارة، إلا أن الهولندي أعاد المركز إلى هاميلتون لأنه تجاوز خارج حدود الحلبة، وليحقق هاميلتون فوزه الأول في موسم 2021.

حيث قال هاميلتون: “كانت اللفات الأخيرة من السباق مرعبةً بالفعل، لم تكن جميلةً. كنت أعاني كثيراً مع فقدان السيطرة وانعدام التماسك في القسم الخلفي للسيارة، كانت إطاراتي الخلفية قد تآكلت بالكامل”.

وأكمل: “كنت أعلم أنه سيتمكن من اللحاق بي مع تبقي 10 لفات على نهاية السباق، وبصراحة اعتقدتُ أن الاحتفاظ بالصدارة سيكون مستحيلاً، وهذا ما حصل لحين تجاوزه لي عند المنعط الرابع”.

وأضاف: “بعد ذلك، لم أصدق أنه كان بإمكاني الاحتفاظ بالصدارة، والدفاع عن مركزي بنجاح ضد فيرشتابن، كان بإمكاني ضمان تواجده خلفي مباشرةً، ولذلك وجد صعوبةً في الاقتراب من سيارتي وتجاوزي”.

وتابع: “في اللفة الأخيرة، عندما اجتزتُ المنعطف الرابع أمامه، كنت أعلم أنني أصبحتُ في وضعٍ جيد للفوز، لكنني عانيت من انزلاق القسم الخلفي خروجاً من المنعطفات 10، 11، و13، وكان ذلك سيئاً للغاية. لذلك، ظننتُ على الفور أنه سيتمكن من تجاوزي، لكنني أعتقد أنه عانى أيضاً”.

أخبار ذات صلة