هاميلتون يفوز بسباق المملكة العربية السعودية الجنوني

تألق سائق مرسيدس لويس هاميلتون وأحرز الفوز بسباق جائزة المملكة العربية السعودية الكبرى، الجولة ما قبل الأخيرة من بطولة العالم للفورمولا 1 لموسم 2021.

وابتدأ السباق تحت الأضواء الكاشفة لحلبة جدة التي تستضيف السباق الأول على روزنامة هذا الموسم، وبعد انطفاء الأضواء الحمراء انطلق لويس هاميلتون وزميله في الفريق فالتيري بوتاس بشكلٍ جيد يتبعهم صاحب المركز الثالث ماكس فيرشتابن.

وعبرت جميع السيارات المنعطف الأول الحاد بعض الشيء بدون احتكاكات أو حوادث، بدأ بعدها هاميلتون بالتقدم بثانية كاملة أمام بوتاس مع نهاية اللفة الأولى، بينما كان فيرشتابن يضغط على بوتاس للتقدم للمركز الثاني.

في اللفة الثانية كان لوكلير في المركز الرابع، أمام بيريز في المركز الخامس ونوريس في المركز السادس، مستفيداً من إطارات السوفت التي استخدمها لوحده على شبكة الانطلاق.

وسع بعدها هاميلتون الصدارة عن بوتاس إلى 1.5 ثانية في اللفة الخامسة، بينما أصبح الفارق بينه وبين فيرشتابن في المركز الثالث 2.7 ث.

في اللفة السابعة طلب بوتاس من فريقه إعلام هاميلتون بالضغط أكثر ليتمكن من الابتعاد عن فيرشتابن الذي كان خلفه بفارق يتجاوز الثانية بقليل لتجنب أية مناورات من سائق ريد بُل.

وسع هاميلتون الصدارة عن بوتاس إلى 2 ثانية في اللفة التاسعة، وأصبح الترتيب مع بدء اللفة العاشرة كالتالي، هاميلتون في الصدارة، بوتاس في المركز الثاني، فيرشتابن في المركز الثالث، لوكلير في المركز الرابع، بيريز في المركز الخامس، نوريس في المركز السادس، أوكون في المركز السابع، ريكياردو في المركز الثامن، غاسلي في المركز التاسع وجيوفينازي في المركز العاشر.

استمر هاميلتون بتوسيع الفارق في اللفة العاشرة إلى 2.6 ث، وفي تلك اللفة خرجت سيارة الأمان بعد الحادث الذي تعرض له ميك شوماخر.

دخل هاميلتون لتغيير إطاراته إلى مطاط الهارد، لكن فريق ريد بُل لم يُدخل فيرشتابن وبقى على الحلبة وتصدرالهولندي السباق أمام هاميلتون وبوتاس.

بعد 3 لفات خلف سيارة الأمان أُشهرت الأعلام الحمراء لإصلاح الجدار المتضرر من حادثة شوماخر، وعادت جميع السيارات إلى منطقة الصيانة، وهذا الحادث سمح لفيرشتابن بتغيير إطاراته إلى مجموعة جديدة من الهارد في منطقة الصيانة ليبقى أمام هاميلتون عند استئناف السباق.

تم استئناف السباق من شبكة انطلاق متوقفة، وعند انطفاء الأضواء الحمراء للمرة الثانية في سباق السعودية، انطلق هاميلتون بشكلٍ جيد لكن فيرشتابن أغلق عليه الطريق عند المنعطف الأول وتقدم للصدارة مستفيداً من خروجه من حدود المسار.

وفي تلك اللفة حدث اصطدام جمع كل من نيكيتا مازبين، سيرجيو بيريو وإستيبان أوكون، وبسبب انتشار قطع الحطام على المسار ظهرت الأعلام الحمراء مجدداً وتم إيقاف السباق الذي تصدره فيرشتابن في المركز الأول، أوكون في المركز الثاني وهاميلتون وبوتاس في المركزين الثالث والرابع.

خلال توقف السيارات في منطقة الصيانة، اتصل مراقب السباق بفريق ريد بُلأ وأخبرهم أن عليهم قبول التراجع للمركز الثالث خلف هاميلتون وأوكون وفي حال رفضهم سيتم بدء تحقيق حول الحادثة بين سائقهم وسائق مرسيدس مع لجنة الحكام، لكن فريق ريد بُل وافق على التراجع للمركز الثالث.

عند بدء السباق للمرة الثالثة، تصدر فيرشتابن السباق بعد إعاقة أوكون لهاميلتون الذي تراجع للمركز الثالث، يتبعه ريكياردو في المركز الرابع وبوتاس في المركز الخامس.

تقدم هاميلتون للمركز الثاني بعد لفة واحدة وبدأ بملاحقة فيرشتابن الذي يستخدم إطارات الميديوم، بينما كان هاميلتون على إطارات الهارد.

بدأ هاميلتون بمطاردة فيرشتابن وأصبح الفارق 1.2 ث، لكن الهولندي كان يستمتع بأفضلية إطارات الميديوم وكان يبتعد بشكلٍ كبير في المقطع الأول من الحلبة.

في اللفة 21 اصطدم تسونودا مع سيارة فيتيل، لكن سيارة الياباني تضررت بعد اصطدامه في الجدار ما سبب ظهور سيارة الأمان الافتراضية، وبعد استئناف السباق وتنظيف الحلبة عاد السباق إلى وضعه الطبيعي.

استمرت الدراما في جدة بعد حادث أخر جمع بين رايكونن وفيتيل، ما تسبب بتضرر سيارة الأخير لأن سيارة رايكونن علقت بين إطارات سيارة الألماني.

ظهرت سيارة الأمان الافتراضية مجدداً في اللفة 30 من أصل 50 لتنظيف الحلبة من بقايا سيارة فيتيل المنتشرة في كل مكان، وبعد لفتين تم استئناف السباق مجدداً.

في اللفة 37 تمكن هاميلتون من التقدم للصدارة لكن فيرشتابن أغلق الطريق عليه في المنعطف الأول واستعاد الصدارة، بعدها طلب فريق ريد بُل من فيرشتابن إرجاع المركز لهاميلتون، وفيما خفف الهولندي سرعته اصطدم به هاميلتون من الخلف ما سبب تضرر الجناح الأمامي لسيارة سائق مرسيدس، وفتحت لجنة الحكام تحقيقاً بذلك.

فرضت لجنة الحكام عقوبة زمنية على فيرشتابن مقدارها 5 ثوانِ، وفي تلك المرحلة اعطى فيرشتابن الصدارة لهاميلتون لكنه استعادها، مجدداً، وبعد لفة واحدة تصدر هاميلتون السباق.

مع تبقي 5 لفات على النهاية، وسع هاميلتون الصدارة إلى 2 ثانية عن فيرشتابن في المركز الثاني، أوكون في المركز الثالث، بوتاس في المركز الرابع وريكياردو في المركز الخامس.

في اللفة الأخيرة كان الفارق بين هاميلتون متصدر السباق وفيرشتابن في المركز الثاني 8.3 ث، يتبعهم أوكون في المركز الثالث والذي كان تحت ضغط كبير من بوتاس في المركز الرابع.

ومع ظهور العلم الشطرنجي عبر هاميلتون خط النهاية محققاً الفوز بسباق السعودية الجنوني، يتبعه فيرشتابن في المركز الثاني وبوتاس في المركز الثالث بعد تجاوزه لسائق ألبين إستيبان أوكون في المنعطف الأخير، أوكون في المركز الرابع وريكياردو في المركز الخامس.

أخبار ذات صلة