هورنر: قمنا بأقصى ما يمكن في الحصة التأهيلية

أشار مدير فريق ريد بُل كريستيان هورنر أن سائقه الهولندي ماكس فيرشتابن قدم كل ما يمكن في الحصة التأهيلية لسباق إنترلاغوس السريع الذي سينطلق هذا اليوم.

وتصدر سائق مرسيدس لويس هاميلتون الحصة التأهيلية بفارق 4 أعشار من الثانية، حيث كان البريطاني أسرع من منافسه على اللقب بعد تركيب الفريق الألماني لوحدة طاقة جديدة.

وقال هورنر: “لم نندهش بأداء لويس، ورأينا ذلك منذ حصة التجارب الأولى”.

وتابع: “المحرك الجديد أعطاه القدرة على رفع وتيرته ولذلك كان سريعاً جداً، لكننا رغم ذلك سعداء بالمركز الثاني، خاصةً وأننا قدمنا أقصى ما يمكن”.

وأضاف: “أعتقد أن المحرك الجديد دفع سرعة هاميلتون بأكثر من عشرين من الثانية، خاصةً وأن بوتاس كان أبطأ بنصف ثانية عن توقيته، وأعتقد أن مرسيدس اختاروا تغيير المحرك هنا لسبب معين”.

وأكمل: “ستلعب الإطارات دوراً كبيراً هنا، خاصةً وأن درجات الحرارة ترتفع تدريجياً في نهاية الأسبوع، لذلك سيكون السباق السريع والسباق الرئيسي مختلفاً”.

أخبار ذات صلة