ويل باوريفوز بسباق إنديانابوليس موتور سبيدواي

أحرز سائق فريق بينسيكي ويل باور فوزه الأول لهذا الموسم بعد عبوره خط النهاية لحلبة إنديانابوليس موتور سبيدواي في الصدارة.

وهذا الفوز هو الخامس لباور في إنديانابوليس، الجولة الثانية عشر لهذا الموسم، وفوزه الأول يعود لعام 2014، والفوز رقم 40 في السلسلة.

وقال باور: “الفريق يقوم بما بوسعه طوال الموسم، وفي هذه الجولة الجميع ساهم بتحقيق الفوز”.

وتابع: “أنا سعيد لتحقيق هذا الانتصار الذي طال انتظاره رغم كل المشاكل والأخطاء التي تعرضنا لها”.

المركز الثاني كان من نصيب المبتدئ رومان غروجان، وهي أفضل نتيجة للفرنسي، وعبر خط النهاية بفارق 1.1 ثانية خلف باور، بينما أكمل منصة التتويج كولتون هيرتا في المركز الثالث.

المركز الرابع لصالح أليكساندر روسي الفائز بسباق إنديانابوليس 500 لعام 2016، متقدماً على سائق ماكلارين آروو باتو أوارد في المركز الخامس.

وتقدم أوارد للمركز الثاني في ترتيب بطولة السائقين، بفارق 21 نقطة عن المتصدر أليكس بالو، مع تبقي 4 جولات على نهاية الموسم، وانسحب بالو من السباق في اللفة 68 بعد تعرضه لمشكلة تقنية أدت إلى تصاعد الدخان من سيارته عندما كان في المركز الرابع ويضغط للحاق بغروجان.

وفي اللفة الأولى أخبر بالو فريقه عبر الراديو أن سيارته تفقد الطاقة، وقال بعد السباق: “تعرضت لمشكلة مع خرائط المحرك في بداية السباق، ولم أكن أعرف ما سبب ذلك”.

وتابع: “في اللفة 60 عادت المشكلة مجدداً، ولم تكن الخسارة كبيرة في الطاقة، لكن بعد ذلك ساء الأمر، ومن المؤسف ما حدث، خاصةً وأنني كنت أنافس على منصة التتويج”.

وشهد السباق ظهور أعلام التحذير في اللفة 85، ما سبب خسارة باور للفارق الذي صنعه أمام هيرتا الذي كان في المركز الثاني، وبعد استئناف السباق خسر هيرتا مركزه لصالح غروجان.

أما المرة الثانية التي ظهرت فيها أعلام التحذير عندما توقفت سيارة رينوس فيكاي في المنعطف السابع.

أخبار ذات صلة