يزيد الراجحي عينه على الفوز برالي كازاخستان للمرة الثانية

بعد جولة أولى اوربية ناجحة صعد فيها الى منصة التتويج، يشد السعودي يزيد الراجحي الرحال الى آسيا الوسطى متجهاً الى تاسع أكبر دولة في العالم من حيث المساحة جمهورية كازاخستان وبالتحديد جنوب غرب البلاد في إقليم مانكيستاو المطلة على بحر قزوين وذلك للمشاركة في رالي كازاخستان للمرة الرابعة في مسيرته الاحترافية منذ أن تم إدراج الرالي في روزنامة كأس العالم في 2017، وستنطلق الجولة الثانية من كأس العالم للراليات الصحراوية الكروس كانتري من مدينة أكتاو في الـ 8 من شهر يونيو/تموز وتنتهي في نفس المدينة في الـ 13 من الشهر الجاري.

ويسعى الراجحي الذي يتسلح بالخبرة الواسعة والموهبة التي صقلها على الأراضي الكازاخستانية سواء كانت جولة من جولات كأس العالم او مرحلة من مراحل رالي طريق الحرير الذائع الصيت الى تحقيق الفوز الثاني في مسيرته في رالي كازاخستان على متن سيارته تويوتا هايلوكس الرباعية الدفع.

واما على صعيد الملاحة، فسوف يستعين بخدمات الملاح الألماني ديرك فون تسيتسفيتس وستكون هذه المرة الثانية التي يشارك فيها الثنائي سوياً في الأراضي الكازاخستانية آخرها كانت في 2019. وجاءت مشاركة تسيتسفيتس لعدم جهوزية الإيرلندي مايكل أور الذي مازال يُكمل رحلة شفائه من الإصابة التي تعرض لها في حادث باها الشرقية.

ويعود رالي كازاخسان الى روزنامة الراليات بعد أن تم إلغائه العام الماضي بسبب جائحة كوفيد-19. ورسم منُظمو رالي كازاخستان مسارات اقصر من العام الماضي جميعها رملية تتضمنها كثبان رملية بنسبة 20% و بمسافة إجمالية تبلغ 2270 كيلومتر، منها 1465 كيلومت مراحل خاصة خاضعة للسرعة، مقسمة على خمسة مراحل بينها ليلة ماراثونية بين المرحلة الثانية والثالثة يكون المبيت فيها في منتجع كيندرلي التي تبعد عن أكتاو حوالي230 كلم.

وتحدث الراجحي عن استعداده للرالي قائلاً: “سعيد للعودة الى وسط آسيا للمشاركة في رالي كازاخستان الذي يعتبر واحداً من الراليات الصعبة وغبر المتوقعة في نهاية المرحلة، نتطلع قدماً الى رالي مليء بالإثارة والحماس، سنضغط للوصول الى غايتنا وأهدافنا بوضع استراتيجية مناسبة لهذا الرالي”.

وأكمل: “ينتظرنا تحدي جديد وصعب، معظم مسارات هذا الرالي مسارات صحراوية وهي من المحطات المفضلة لسياراتنا، نحن جاهزون ومعنوياتنا مرتفعة جداً، نتمنى من الله أن يكون التوفيق حليفنا في هذا الرالي”.

وتابع البطل السعودي: “ديرك سوف يرافقني في رالي كازاخستان أيضاً إذ لا يزال مساعدي مايكل أور في رحلة إتمام علاجه وتعافيه من حادث باها الشرقية”.

وعبّر ديرك عن حماسه وتطلعه في الجولة الثانية من راليات الكروس كانتري لهذا الموسم قائلاً: ” كان موسم 2019 الموسم الأول التي خضت فيها تجربتي الأولى مع زميلي يزيد وكانت تجربة رائعة للغاية. لدينا ذكريات جميلة معاً في رالي كازاخستان، فقد فزنا بثلاث مراحل على متن تويوتا هايلوكس في تلك النسخة”.

“تتمتع كازاخستان بمناظر طبيعية جميلة للغاية وموقعها الجغرافي رائع جداً بجوار بحر قزوين. أتطلع إلى مواصلة العمل الرائع الذي قمنا به في الجولة السابقة [رالي الأندلس] أعتقد أنه سيكون سباقاً قوياً للغاية وفي انتظارنا منافسة مشوقة وحماسية حيث سنخوض المنافسة مع العديد من السائقين والفرق القوية ضمن هذه المشاركة، سنقدم كل ما لدينا، معركة كبيرة بانتظارنا”

أخبار ذات صلة