يزيد الراجحي يسعى إلى الفوز السادس له برالي حائل 2021

يستعد السائق السعودي يزيد بن محمد الراجحي، حامل لقب كأس العالم للراليات الكروس كانتري باها، للمشاركة في رالي حائل تويوتا الدولي والذي يشكل الجولة الختامية والسادسة من كأس العالم للراليات “الكروس كانتري” والتي ينظمها الإتحاد الدولي للسيارات ما بين 6 و11 من شهر كانون الأول/ ديسمبر الجاري. وسيخوض البطل العالمي تحدياً من نوع خاص على أرضه إستعداداً للنسخة الثالثة من رالي داكار السعودية المقبل والتي ستنطلق أولى مراحلها من مهد الراليات، حائل في بدايات شهر يناير.

وسيشارك الراجحي على متن سيارة تويوتا هايلوكس لخوض غمار رالي حائل تويوتا الدولي رفقة ملاحه الإيرلندي مايكل اور بعد أن أختتم منافسته بتتويجه بلقب كأس العالم للراليات الكروس كانتري باها قبل شهر. وستكون هذه المرة الأخيرة التي يشارك فيها فريق يزيد للسباقات في فئة الـ “تي 1” بمحرك الثماني إسطوانات نظراً لتطوير السيارات لموسم 2022 حيث ستتمتع بمواصفات أعلى وقياس إطارات أكبر ضمن الفئة الجديدة الـ “تي 1+”

ويمتلك يزيد الرقم القياسي في عدد الانتصارات في رالي حائل وهو السائق السعودي الوحيد الذي يمتلك خمسة ألقاب على متن سيارات مختلفة في مسيرته الاحترافية.

ويتألف رالي حائل تويوتا من أربعة مراحل خاصة، بمسافة إجمالية تبلغ حوالي 1750 كيلو متراً منها 969 كيلومتراً مراحل خاصة خاضعة للتوقيت في الصحاري المفتوحة وعبر الكثبان الرملية لصحراء النفود الكبير.

ويعتبر رالي حائل الحدث الرياضي الأكبر الذي ينتظره عشاق رياضة المحركات وأبناء الوطن والخليج العربي منذ أولى نسخه في عام 2006. وتمتاز حائل بالموقع الجغرافي المميز وذلك بتسلحها بالأراضي الملائمة لخوض غمار السباقات على الطرق الوعرة والكثبان الرملية “كثبان النفود الكبير” والتي تعتبر أشهر وأضعب صحاري الجزيرة العربية وأكثرها قسوة.

خلال وقت قصير، نال رالي حائل  الاعتراف به من قبل الاتحاد الدولي للسيارات في عام 2008. وفي العام الماضي، استضافت حائل الجولتين الختاميتين لراليات كأس العالم للكروس كانتري باها التي لاقت زخمًا إعلاميًا كبيرًا.

أما هذا العام، تستضيف حائل الجولة الختامية لكأس العالم للراليات الكروس كانتري قبل أن تكون نقطة الإنطلاق لرالي داكار السعودية العام المقبل.

وعبر الراجحي عن إستعداده لرالي حائل قائلاً: ” مررنا بموسم طويل هذا العام، موسم مليء بالتحديات المختلفة على صعيد الراليات الطويلة والقصيرة. لا أصدق أننا وصلنا للجولة الختامية وبالذات في أرضي وسط جماهيري. حائل قريبة من قلبي وأحب ان أتسابق على أرضها لامتيازها بالمسارات الفريدة من نوعها”.

وأكمل السعودي: “نحن جاهزون لنختتم ما بدأناه في شهر مايو مطلع هذا العام. أمامنا موسم حافل آخر بعد أقل من ثلاثين يوماً، فرالي داكار على الأبواب. سعيد جداً بتتويجنا بلقب كأس العالم للراليات الكروس كانتري باها وهذا سيعطينا الدافع الأكبر لكي نستمر بطاقة أكبر للموسم الجديد على متن سيارة تويوتا هايلوكس المطورة”.

وختم الراجحي حديثه بالقول: “أتطلع الى جولة ختامية رائعة برفقة مساعدي مايكل اور على متن سيارتنا الفائزة بلقب كأس العالم. كما اود أن أشكرأعضاء فريق يزيد ريسنغ وفريق اوفر درايف على جهودهم المبذولة لإنجاح مهمتنا والوصول لغاياتنا وأهدافنا لهذا الموسم”.

أخبار ذات صلة